المقالات

تطور التشكيلي العربي

هدفي من هذا المقال توجيه النصيحة والاخذ بيد الفنان الشاب العربي الى بر الأمان، والارتقاء بالنهضة التشكيلية في الوطن العربي الى ما يليق ويتناسب مع ضروريات الزمان والمكان وغريزة الانسان في اختياره الافضل لمفردات حياته وطريقة عيشه، فدعوني ابدأالحديث عند كلمة التجريد abstract والمعنى اللغوي الافضل له هو الاختزال او التجريد اذاً القرن التاسع عشر نقطة الانطلاق للحديث ولوحة انطباع الشمس لكلود مونيه عينة دراستنا ومن تبعه بعد ذلك من فناني زمانه امثال فان غوخ وبول سيزان وغيرهم ،مركزين على بول سيزان والنهج الفني المتطور في الاختصار للتفصيل والتجريد اللوني وتبسيط الخط في المنظور العام للكتل والعناصر بشكل عام يحافظ على الترتيب الفني الصحيح والمعنى البصري العام للاشياء فيقدمها الفنان التجريدي بابسط حالة مختصراً باعمله الواقعية التاثيرية كنوع من التقدم والتطور التي بدائها كلود مونيه وتبعه بحلة جديدة الرائع فان غوخ وقبل هؤلاء نجد في القرن الثامن عشر جوزيف تيرنر ومواطنه جون كانستابل يؤسسون الفن الواقعي للمنظر الطبيعي ورسم البورتريه بواقعية متطورة تختلف عما قدم في عصر النهضة والعصر الباروكي وما قدمه رامبرانت في هولندا قبلهم ،هذا يدفعني مرغماً للكتابة والرواية والسيناريست التي اختزل رواد الكتابة المسرحية العباقرة الاطالة في الشرح التفصيلي للحالات في الشخوص والمكان بجملة واحدة هي «المشهد الاول غرفة استقبال» كمثال على الاختصار في شرح تفاصيل مفردات المقصود شرحه هذا يوصلنا لما فعله رواد التطور التشكيلي امثال د. صلاح طاهر ود. مصطفى عبدالمعطي ود. احمد نوار ود. رباب نمر ود. جيهان علي سليمان استاذة التصوير في الفنون الجميلة الاسكندرية وغيرهم انهم عظماء استطاعوا ان ينتهجوا بحسب رؤيتهم الثقابة اعماق الفن التشكيلي ويستخرجوا للمتلقي تجاربهم البصرية بمنظورها الدال للواقع الحقيقي للمفردات بتبسيط جميل مهم للمعنى المطلوب من هذا الاسلوب في طريقة ايصال الرسالة وتوثيق الحدث كما اننا سنجد في الفنان خالد السماحي مثالاً شاهداً فيما يقدمه من اعمال معتمداً على الاختصار القاهر للضعفاء وقاصري القدرة على تقديم فن واقعي حقيقي بثوب متطور راق يخاطب العقل والاحساس وليس العين الرائية التي ترى دون فقه فني او احساس موضوعي بما حولها من مفردات طبيعية يريد الفنان الشاعر بمتعة التصوير الواقعي ان يقدمها للمتلقين بمسمياتها الحقيقة دون شرح مطول او العناء في التفصيل والاسراف اللغوي ،معتمداً على قول عربي مشهور «خير الكلام ما قل ودل «هذه هي حقيقة الفن الواقعي الذي يقدمه فنانو المنظر والبورتريه متمسكين بالواقعية التي طوروها في زمانهم عما كانت عليه في الازمنة القديمة المؤسسة للحاضر ،كما هم يؤسسون للمستقبل ،فلا اعتقد بان كلمة abstract تعني في معناها الحقيقي كاحساس الخروج عن الواقع والجمال والقواعد ،وللحديث بقية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى