المقالات

الكارثة الأولى

الكارثة الاولي للوطن العربي حين انقطع من الوطن العربي 375 الف كيلو متر مربع واحتلال اول دولة عربية في انتاج النفط والغاز انذك ،ويعد السبب الأقوى لاحتلال هذه المنطقة التواطؤ البريطاني لكونها غنية بالموارد الطبيعية من النفط والغاز ويوجد فيها الأراضي الزراعية الخصبة حيث يصب فيها أحد أكبر أنهار المنطقة وهو نهر كارون الذي يسقي السهول الزراعية الخصبة ،فمنطقة الأحواز هي المنتج الرئيسي لمحاصيل القمح والسكر والذرة لدولة فارس، وتساهم الموارد المتواجدة في هذه المنطقة الأحواز باكثر من نصف الناتج القومي لإيران وأكثر من 85 بالمئة من قيمة الصادرات في إيران ،وللمفارقة العجيبة فالأحواز من أغنى المناطق على وجه الأرض بالثروات الطبيعية الهائلة ويعيش فيها أفقر شعب، ناهيك عن الاضطهاد والظلم والتفرقة والتمييز والاعدامات والسجون والتعذيب والبطالة والجوع، ويسعي المحتل حتى اليوم هذا إلى زيادة نسبة غير العرب في الأحواز، وتغيير الأسماء العربية الأصلية للمدن والبلدات والأنهار وغيرها من المواقع التاريخية والجغرافية، في منطقة الأحواز فمدينة المحمرة على سبيل المثال أصبح اسمها (خرم شهر) وهي كلمة فارسية بمعنى البلد الأخضر، فطالت عمليات تغيير الطابع العربي كافة جوانب الحياة في الأحواز بعـد احتلالها ، وكان على رأس المحرمات التحدث باللغة العربية، وفي الأماكن العامة ومن يخالف ذلك يتعرض للعقاب لأن التحدث باللغة العربية جريمة يعاقب عليها القانون ، و مناهج الدراسة في المدارس باللغة الفارسية فقط، ولا يجوز التحدث بأي لغة أخرى، ومُنع الأحوازيون من تسمية مواليدهم بأسماء عربية ومنع لبس الزى العربي.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى