يقولون

يقولون

بو أحمد: قليل الأدب عريف الصحافة أحمد الجارالله، من سنة بدأ يفتري ويدعي ويهاجم الشيخ سالم النواف، وعقبه حوّل على الشيخ فيصل النواف، وتالي حوّل على الشيخ احمد النواف، وصار له حم يوم الحين يتهكم على الحكومة والقيادة.
في الثمانينات الجارالله راح إسرائيل، وفي الثمانينات كان الجارالله بوق من أبواق صدام حسين، وبعد التحرير كان قاعد في حضن رئيس وزراء البحرين، وصار له فترة نايم في الإمارات والسعودية، نوبة على بطنه ونوبه على جنبه.
منهو معزبه هالأيام؟

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى