المقالات

وزارة الصحة… بخير

يشهد القطاع الصحي في البلاد نهضة شاملة على جميع المستويات، وقد بات هذا القطاع يقدم خدمات متطورة، وبأسلوب حضاري وعلمي يستحق الإشادة والتقدير.
وقد اثبتت الكوادر الوطنية نجاحها في هذا المجال، ويحق أن نفخر بأطبائنا الكويتيين، من الجنسين، وبالكوادر التمريضية والادارية والفنية العاملة في وزارة الصحة، وقد مررت انا شخصياً بتجربة واقعية منذ أيام، وذلك في مستشفى ابن سينا، فخلال مراجعتي هناك فوجئت صراحة بالمستوى الراقي للخدمة الطبية التي يقدمها الاطباء والطاقم التمريضي للمراجعين، واخص بالذكر هنا الدكتورة اسمهان الملا، استشارية الاعصاب والتخدير والعناية المركزة في مستشفى ابن سينا، والتي تعد مثالاً مشرفاً للاطباء الكويتيين، فهي الى جانب ما تتمتع به من خبرة ومعرفة وقدرة عالية على التشخصيص وتحديد العلاج، فإنها تتميز بالأخلاق العالية والأسلوب الراقي في التعامل، حتى ان المريض ينسى آلامه، ويشعر بالأمل والتفاؤل، ويحس بالطاقة الايجابية التي تغمره في هذه الاجواء المثالية من التعامل الطيب، والشكر موصول للطاقم الطبي ايضا في مستشفى ابن سينا الذين يبذلون جهودا مقدرة في سبيل خدمة المرضى والمراجعين والعناية بهم ورعايتهم بكل اخلاص، ويبذلون كل ما في وسعهم للقيام بواجبهم على اكمل وجه.
شكرا لكل الكوادر الوطنية المخلصة التي تعمل في وزارة الصحة، ونحن مقدرون لما يبذلونه من جهود، وما يقدمونه للمرضى، وهذا بالتأكيد ينعكس على الاداء العام لوزارة الصحة، ولا يدع مجالا للشك بأن الصحة في الكويت بخير، وان مرضانا تحت رعاية هذه الأيدي الأمينة.
بارك الله في كل جهد طيب، وأعان هذه الكوادر على القيام بواجبها على اكمل وجه.
حفظ الله الكويت دار أمن وسلام وأمان تحت رعاية صاحب السمو أمير البلاد المفدى وسمو ولي عهده الأمين.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى