المقالات

النائب الناجح وأمانته وتطلعات الناخبين

مع انتهاء الانتخابات البرلمانية، وظهور النتائج وفوز الاعضاء بالمقعد البرلماني، هناك تطلعات وآمال كبيرة ينتظرها الشعب من هؤلاء النواب، الذين منحوهم الثقة الكاملة من أجل إيصال صوتهم، وتلبية احتياجاتهم، خصوصاً بعد مرور فترة من الزمن بدون وجود مجلس منسجم ونواب معتدلين , فالنائب الناجح يؤدي القسم في أن يؤدي عمله بأمانة ومسؤولية، لذلك يجب أن يكون أمينا وصادقا ونزيها ويحقق متطلبات شعبه، بعيداً كل البعد عن الواسطة والمحسوبية، لأن النائب تسبقه سمعته في أداء عمله بأمانة وأخلاص.
ونحن نعلم أن الشعب لديه آمال وتطلعات وطموح في أن يجد كل شيء يحتاجه داخل بلده، بحيث لا يضطر للسفر أو الهجرة كما حدث لبعض الاطباء ، ونحن اليوم جميعاً يداً واحدة نتطلع في أن يكون هناك قوانين وتعليمات وقرارات جديدة تخدم أبناءنا، وتحقق لهم سبل العيش الكريم، وأن يتم تحقيق متطلبات أي فرد منا دون أن يحتاج أن يقدم الواسطة حتى تلبى خدمته.
فالنائب الناجح يجب أن يبذل قصارى جهده في عمله، وأن يتمتع بوعي سياسي وثقافي، ولديه القدرة على مناقشة القوانين، وممارسة دور الرقابة والتشريع، بحيث يتفهم مستجدات العصر، وأن لكل مرحلة جديدة معطياتها الخاصة بها، بحيث يعمل على بناء جسور الثقة بينه وبين المواطن والنواب والحكومة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى