المقالات

الشيوعية والإنسانية في شريعة الإسلام

أثار مذهب الشيوعية الفلسفي منذ نشأته لغطاً فكرياً ومناقشات فلسفية متعمقة، انقسمت ما بين مؤيد لهذا المذهب يرى فيه الخلاص الإنساني للبشر المتعبين والمستبعدين بواسطة أصحاب رؤوس الأموال المستغلين.
وفريق آخر معارض يرى في مذهب الشيوعية مذهباً غوغائياً يؤلب الطبقات الاجتماعية على بعضها، ويصنع صراعاً دائماً بين البشر.
وقد رصد المفكر محمود عباس العقاد في هذا الكتاب مذهب الشيوعية مستعرضاً فيه المنطلقات الفكرية التي استمد منها «كارل ماركس» نظريته «النظرية الماركسية»، ويبين وجهة النظر الشيوعية في الاقتصاد ومشكلات المجتمع.
كما يناقش المفكر العقاد في كتابه نظرة الشيوعية للفنون والآداب، وموقفها المُرتاب والكاره أحياناً للأديان، وأيضاً محاربتها للشعور بالقومية والانتماء الوطني، حيث اعتبرت ذلك نوعاً من الرجعية.
وأخيراً ناقش الكاتب عباس محمود العقاد في كتابه، ما في الدين الإسلامي من قيم ومبادئ سامية تغني عن تلك الموجودة بالشيوعية.
عن المؤلف، عباس محمود العقاد «1889 – 1964»، أديب مصري كبير وشاعر وفيلسوف وسياسي ومؤرخ وصحفي وراهب محراب الأدب، مثّل حالة فريدة في الأدب العربي الحديث.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى