الرياضة

البرازيل دون نيمار امام سويسرا اليوم والكاميرون تواجه طموح صربيا

يستعد المنتخب البرازيلي بقيادة مديره الفني تيتي، لمواجهة المنتخب السويسري، اليوم الاثنين، في الجولة الثانية ببطولة كأس العالم 2022 المقامة حاليا في قطر.
ويفقد المنتخب البرازيلي، دانيلو ونيمار دا سيلفا أمام المنتخب السويسري، بعدما تعرض الثنائي لإصابات بالكاحل خلال مباراة صربيا الماضية.
وبحسب صحيفة «جلوبوسبورت» البرازيلية، فإن تيتي لا يريد تزويد المنتخب السويسري بمعلومات حول التشكيل الأساسي الذي سيخوض اللقاء.
وأضافت: «بالرغم من إخفاء المعلومات إلا أن تيتي يفاضل حاليا بين إيدر ميليتاو وداني ألفيس، ليشارك أحدهم بمركز الظهير الأيمن».
وأردفت الصحيفة البرازيلية: «إيدر ميليتاو يقدم قوة دفاعية أكبر، في حين داني ألفيس «39 عاما» يتمتع بقوة هجومية أكبر».
وتابعت: «بالنسبة لنيمار، فالبدائل الرئيسية هي دخول رودريجو بدلا منه، أو تقدم لوكاس باكيتا خلف المهاجمين مع إفساح المجال أمام الدفع بفريد أو برونو جيماريش في خط الوسط بجانب كاسيميرو، بينما مشاركة إيفرتون ريبيرو أقل احتمالا».
تحوم الشكوك حول غياب أحد نجوم منتخب البرازيل عن المباراة المقبلة لراقصي السامبا ضد سويسرا، في الجولة الثانية من المجموعة السابعة بمونديال قطر 2022، المحدد موعدها الاثنين المقبل.
وبعد غيابه عن التدريبات أمس الجمعة، واصل جناح مانشستر يونايتد أنتوني ابتعاده عن مران البرازيل.
وبالإضافة إلى غياب نيمار ودانيلو للإصابة، غاب أنتوني «22 عاما» عن تدريبات المنتخب البرازيلي اليوم بسبب مشاكل في الجهاز الهضمي.
ولم يتضح ما إذا كان أنتوني يمكنه اللحاق بصفوف الفريق خلال مباراة سويسرا، التي تأكد غياب نيمار ودانيلو عنها بسبب الإصابة في الكاحل.
وفاز منتخب البرازيل في افتتاح مشواره بالمونديال القطري على نظيره الصربي بهدفين دون رد سجلهما النجم ريتشارليسون، بعدما قدم وزملاءه أداء مميزا.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى