جريدة الشاهد اليومية

هايف: طلب تعديل المادة 79 من الدستور جاهز لتوقيع الأعضاء اليوم.. العزب: لا رغبة لدينا في التعديل

النواب: الخطاب الأميري خارطة لتحقيق الأمن

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_2-2017_1.pngأنهى مجلس الأمة جلسته العادية أمس باتخاذ قرارات في عدد من القضايا التي تضمنها جدول الأعمال على أن يتم استئناف نظر بقية بنود الجدول اليوم.
واستكمل المجلس مناقشة الخطاب الأميري وقد أعلن النائب محمد هايف أنه سيتقدم بتعديل المادة 79 من الدستور للحد من كثرة الأحكام غير الشرعية وقال ان الطلب سيكون جاهزا اليوم للتوقيع عليه. وأكد المتحدثون في هذا البند أهمية اعتماد الخطاب الأميري كخارطة طريق والاسترشاد به في جهود السلطتين لتحقيق أمن الوطن وحقوق المواطن.
وكلف المجلس رئيس اللجنة التشريعية النائب محمد الدلال بالإشراف على التحقيق في واقعة تغيير جزء من مضبطة الجلسة.
من جانبه قال وزير العدل وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة فالح العزب إن الحكومة مستعدة لمناقشة قضية خور عبدالله في جلسة سرية اليوم.
وأشار الى أن الحكومة لن تحدد موقفها بالنسبة لمناقشة قضية الإيداعات حتى تطلع على الطلب بشكل رسمي.
وحول إعلان هايف التقدم بطلب لتعديل المادة 79 من الدستور قال العزب إن تعديل الدستور ليس بالأمر الهين ويحتاج إلى رأي عام وموافقة المقام السامي.
وأكد احترام حق النواب في المطالبة بتعديل الدستور غير أن تفعيل ذلك يحتاج إلى آلية عميقة يكون الشعب الكويتي هو الرقيب عليها. ونفى العزب وجود رغبة حكومية في تقديم تعديل على أي مادة من الدستور وأن المطالبات النيابية تحددها الأغلبية والمعطيات المطروحة ويكون القول الفصل في هذا الأمر لسمو الأمير وأن سموه يملك الحق وفق الصلاحيات وعموما نحن نظامنا الديمقراطي أوريالي.
وحول قضية الإيداعات المليونية أكدت مصادر حكومية أن الحكومة ستطلب تأجيلها لمدة أسبوعين.
 

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث