جريدة الشاهد اليومية

500 بحث انتجته جامعة الكويت في مؤشر خطير على تدني تصنيفها

مخصيد لـ«الشاهد»: التعليم يحتاج إلى نظام عسكري وغربلة من الجذور

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_3-2017_L1(8).pngحوار إبراهيم الزاهي:

قال أستاذ الكيمياء في كلية العلوم جامعة الكويت سعيد مخصيد إن انتاج البحث العلمي لجامعة الكويت هذا العام 500 بحث وهذا مؤشر خطير جدا لافتاً إلى أن السبب وراء ذلك قلة الدعم المالي للأبحاث وتقليص ميزانية الجامعة والبيروقراطية التي تتفشى بشكل كبير في جامعة الكويت. وأكد مخصيد في حواره مع «الشاهد» أن التعليم في الكويت يحتاج الى «غربلة من الجذور» من خلال وزير بنظام عسكري همه الوحيد التعليم في المقام الأول لاسيما ان جامعة الكويت تعاني من وجود التدخلات السياسية التي انتشرت بشكل لافت من خلال تعيين بعض الأشخاص في الجامعة مطالبا بضرورة ابتعاد التعليم عن العملية السياسية.
وبين أنه من الضروري معاقبة الأساتذة الذين ثبت عليهم سرقة الأبحاث العلمية وإبعادهم عن الجامعة ويجب على الإدارة الجامعية اصدار قانون بوقف الدعم لمن يثبت عليه سرقة أبحاث علمية وفيما يلي تفاصيل الحوار الذي دار معه:

• ما أسباب تدني الأبحاث العلمية في جامعة الكويت؟
- كل بحث علمي مستند على ثلاث قواعد أهمها الأستاذ والإدارة الجامعية من خلال التسهيلات التي يحتاجها عضو هيئة التدريس للأبحاث بالإضافة الى ادارة الأبحاث وادرة المشتريات والدعم المالي واذا نقص شيء من هذه القواعد يعتبر البحث بلا قيمة لاسيما انه لا يوجد قانون يجبر عضو هيئة التدريس ان يعمل بحثاً والدليل على ذلك ان جامعة الكويت لا تهتم بالبحث العلمي ولا تضع له مميزات والأساتذة الذين يقومون باعمال الأبحاث يتم التعامل معهم من قبل الجامعة مثل الذين لايعملون أبحاثاً وهذا يرجع الى البيروقراطية التي نراها في جامعة الكويت.
• هل تقليص الميزانية هو السبب الرئيسي لتدني مستوى الأبحاث؟
- لا يوجد دعم مالي لان ميزانية جامعة الكويت كانت في السابق 3 ملايين منها 70% تذهب الى كليتي الطب والصيدلة و30% لكلية العلوم وكانت في الأساس غير كافية والطامة الكبرى انه تم تخفيض الميزانية الى800 الف دينار وهذه الميزانية لا تكفي لرواتب الباحثين والموظفين في جامعة الكويت فقط واذا قارنا بين الكويت والامارات متساويتان في القدرات ولكن الامارات تعطي 35 مليار درهم للبحث العلمي لمدة 10 سنوات والكويت تعطي ملاليم ؟فلماذا التقشف ويوجد كل يوم منحة بالملايين الى الدول الفقيرة؟ هل التعليم ليس من أولويات الدولة هذا يدل على عدم الاهتمام بالتعليم والبحث العلمي وخاصة انه يوجد اجندات أخرى تريد تخريب جامعة الكويت لصالح تجار الجامعات الخاصة.
• ما أسباب تدني تصنيف الجامعة ؟
- التصنيف العالمي للجامعات مبني على البحث العلمي وخاصة ان انتاج جامعة الكويت للبحث العلمي هذا العام تقريبا 500 بحث وهذا مؤشر ضعيف جدا ويرجع هذا السبب الى قلة الدعم المالي والبيروقراطية التي تتفشى بشكل كبير في جامعة الكويت والدليل على ذلك ان الميزانية تصرف من قبل الإدارة 1 مارس ويبدأ العمل بها في 1 ابريل ولا يتم استخدامها الا في شهر أغسطس وهذه كارثة في حد ذاتها لكل هذه الأسباب فإن المكتبة المختصة بالأبحاث الداتا بيس في جامعة الكويت التي يعتمد عليها الباحثون لا تعمل منذ 7 شهور واذا خاطبنا إدارة المكتبات يكون الرد المستفز ليس لدينا ميزانية ولكل هذه الأسباب فإن مستوى البحث العلمي في جامعة الكويت في تدني ومسؤولية هذا الهبوط تقع على مسؤولية الأساتذة والإدارة الجامعية معاً  وخاصة ان البحث يقوم على أسس أهمها الاستاذ الباحث إلى جانب الإدارة الجامعية التي تسهل عملية البحث العلمي وتقدم له الدعم في العديد من الجوانب التي تهدف الى تسهيل إجراء البحث دون أية معوقات بالإضافة الى ان البيروقراطية أحد أهم الاسباب التي أدت إلى تدني مستوى التعليم والبحث العلمي في الجامعة لاسيما انه في جامعات العالم كل من يعمل بها يعتبرباحثاً في حين ان عدد الباحثين في جامعة الكويت لا يتجاوز 5 إلى 10٪ من لديهم الاستعداد لقضاء سنوات عمرهم داخل المختبرات من أجل ابحاثهم وتساءل هل جامعة الكويت تعطي هذه النسبة الرعاية الكاملة؟! مجيباً للأسف هذا غير موجود فالجامعة لا تعطيهم الرعاية الكاملة كالإعفاء من الجدول الدراسي.
• ما تقييمك للتعليم في الكويت؟
- التعليم يحتاج الى غربلة من جذوره وقرار سياسي ووزير بنظام عسكري همه الوحيد «التعليم» بدون ضغوطات عليه من الاجندات السياسية التي تطالب بعض الوزراء بتعيين أشخاص بعينهم ولابد من الاستعانة بالخبرات والكفاءات الموجودة في الكويت التي تخاف على البلاد لاسيما ان القرارات التي لاحظناها في الفترة السابقة كانت غير مدروسة والدليل على ذلك شراء أجهزة التابلت.
• هل توجد تدخلات سياسية في جامعة الكويت؟
- شيء أساسي وجود تدخلات سياسية في الجامعة خاصة فيما يتعلق بالمناصب بها من جانب أعضاء مجلس الأمة وفي العملية التعليمية مطالباً بالابتعاد بالجامعة عن المواءمات السياسية والتدخلات في شؤونها وابتعاد التعليم عن العملية السياسية مشددا على أنه اذا لم يتم اتخاذ القرارات المناسبة بشأن السرقات العلمية والتدخلات في الجامعة سيكون هناك خريجون في الجامعة ليسوا على المستوى العلمي المطلوب.
• ماذا عن سرقة الأبحاث التي انتشرت بشكل كبير في الآونة الأخيرة؟
- سرقة الأبحاث تتم بطريقتين الأولى عن طريق النت حيث يقوم الباحث بتغيير بعض الجمل والكلمات في البحث ثم يضع عليه اسمه ولكن السرقة الثانية وهي الطامة الكبرى ان بعض أعضاء هيئة التدريس الوافدين المميزين في جامعة الكويت لابد من تجديد عقدهم كل عامين فإذا لم ينالوا الرضا من صاحب القرار رئيس القسم أو العميد المساعد أو غيره يكون المقابل كتابة بحث ثم يضع عليه اسم اخر ويكون الأستاذ الوافد مضطر لهذا لتجديد عقده في الجامعة.
• لماذا لا يتم محاسبة من تثبت سرقتهم للأبحاث؟
- أهمية معاقبة الاساتذة الذين ثبت عليهم سرقة الابحاث العلمية بعدم وجود مكان لهم في جامعة الكويت ويجب فصلهم ويفترض من الادارة الجامعية اصدار قانون بوقف الدعم لمن يثبت عليه سرقة أبحاث علمية كما أن التدريس أصبح هذا الأستاذ غير مؤتمن عليه فلا يمكن أن نؤمن على مستقبل أبنائنا وبناتنا ومستقبل التعليم في شخص سرق بحثاً من أجل الترقية لاسيما انه في حال عدم وجود محاسبة على سرقة الأبحاث العلمية فإنها ستشجع آخرين على ارتكاب نفس الجرم وسيجد الأساتذة  الدافع لتقليد هؤلاء مادام لا يوجد عقاب بالاضافة إلى خلق حالة من الاحباط لدى الباحثين المتميزين وأصحاب المشاريع وفي حال عدم وجود معاقبة وخاصة في ظل وجود أفضل الاساتذة على مستوى الجامعات بجامعة الكويت في كليات الطب والعلوم والهندسة وغيرها من الكليات.
• هل يوجد أساتذة في جامعة الكويت ليس لديهم أبحاث عملية؟
- يوجد أعضاء هيئة تدريس مواطنون ووافدون في جامعة الكويت ليس لديهم أبحاث علمية منذ 7 سنوات في كليات علمية وهذه كارثة كبيرة لأنها من الأسباب الرئيسية لتدني مستوى جامعة الكويت في التصنيفات العالمية.
• برأيك ما أسباب تأخير رواتب الباحثين؟
- هذه مصيبة كبرى وخاصة ان اغلب الباحثين أجانب ولديهم التزامات ايجارات المسكن وشراء الملبس ومصاريف أولادهم في المدارس وهذه الرواتب تتأخر باستمرار وليس هناك سبب مشروع لذلك.
• هل كلية العلوم تعاني من نقص في اعداد أعضاء هيئة التدريس؟
- 60% من أعضاء هيئة التدريس في قسم الكيمياء سيتقاعدون خلال عامين وسيعاني القسم من نقص كبير في اعداد أعضاء هيئة التدريس والسبب الرئيسي في هذه المشكلة هو عزوف الطلبة عن التخصصات العلمية بسبب عدم التشجيع على الحوافز والالتحاق بالتخصصات النادرة.
• هل نملك استراتيجية واضحة للتعليم؟
- للأسف لا يوجد لدينا رؤية واضحة للتعليم والدليل على ذلك وجود شعب مغلقة واعداد هائلة من الطلبة الذين يبحثون عن أماكن لهم في الجامعات ومشاكل في القاعات والمختبرات والتعليم يحتاج الى وزير يستمر لفترة وليس سنة ثم يتم تغييره ولكن يحتاج الى سنوات للنهضة بالتعليم.
 

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث