القادسية والعربي في ديربي الحسابات المعقدة بدوري فيفا

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_3-2017_S2(14).pngكتب سامح فريد:

تشهد المرحلة السابعة عشرة من بطولة الكويت في كرة القدم مباراة قمة بين الغريمين القادسية حامل اللقب والعربي في تمام الساعة السابعة والنصف من مساء اليوم الاحد على ملعب محمد الحمد  للتشبث بآمال منافسة الكويت المتصدر إضافة إلى ان المباراة تشكل بطولة خاصة بالنسبة للفريقين والفوز بها يعني الكثير بالنسبة للجمهور سواء العرباوي أو القدساوي والفوز اليوم يعني الكثير بالنسبة لصاحبه فيما سيصدر الكثير ايضا من المشكلات والغضب الجماهيري إضافة إلى الابتعاد بخطوات عن صراع المنافسة على اللقب.
وبعد ان اعتاد الغريمان التفرد بالصراع على اللقب دخل الكويت الساحة بقوة منذ سنوات فارضاً نفسه رقما صعبا في الكرة الكويتية وأصبح أمراً واقعاً بالفعل في المناسبة.
واللافت ان القادسية حامل الرقم القياسي في عدد مرات التتويج باللقب «17 مرة» يشغل حاليا المركز الثالث برصيد 31 نقطة أمام العربي الرابع «29 نقطة» بينما يتربع الكويت على القمة برصيد 37 نقطة. ولا يمكن توقع الفائز في المباراة التي غالبا ما لا تخضع لحسابات مسبقة أو للمنطق الفني بسبب حساسية المباراة بينهما ورغبة كل فريق في الفوز والخروج بالنقاط الثلاث.
وعزز العربي صفوفه في فترة الانتقالات الشتوية بأكثر من اسم ابرزها العاجي ابراهيما كيتا والعراقي على حصني وحمد العنزي ومحمد راشد وعبد الرحمن باني بينما ضم القادسية كلا من البرازيلي دافيد دا سيلفا والارجنتيني ريكاردو بلانك.
وعلى مستوى التدريب اقال العربي الصربي ميودراغ ييزيتش وعين بدلا منه ناصر الشطي بينما ابقى القادسية على الكرواتي داليبور ستاركيفيتش على الرغم من الأصوات التي كانت تنادي باقالته بيد أنه عين مساعدين هما طارق الخليفي وأحمد البلوشي.
ويدخل العربي المباراة بعد تعادل مخيب للغاية مع ضيفه الفحيحيل 3-3 بينما حقق القادسية فوزا ثمينا على الساحل بهدفين نظيفين في مباراة اضاع فيها دا سيلفا ركلة جزاء.
ومن المتوقع ان يلعب القادسية بتشكيلة تضم كلا من أحمد الفضلي في حراسة المرمى وأمامه الرباعي مساعد ندا وضاري سعيد وخالد ابراهيم وعامر المعتوق وفي الوسط يتواجد صالح الشيخ ورضا هاني ومحمد خليل وفي المقدمة الثلاثي أحمد الرياحي وبدر المطوع إضافة إلى اللاعب البرازيلي الذي بدأ يثبت اقدامه في الفترة الاخيرة سيلفا.
وعلى الجانب الآخر العربي تبدو الخيارات عديدة أمام مدربه الشاب ناصر الشطي بالاعتماد على سلمان عبد الغفور في حراسة المرمى وأمامه محمد فريح وعيسي وليد وأحمد ابراهيم عبدالله الشمالي وعبدالعزيز السليمي وعلى مقصيد وفي المقدمة حسين الموسوي وعلى حصني.
المباراة ستلعب على جزئيات بسيطة بين الفريقين وسيحاول كلاهما ان يحافظ على نظافة شباكه من خلال امتصاص حماس الخصم بطريقة أو بأخرى إضافة إلى ضرورة فرض رقابة لصيقة على الخصم.
الصراع سيكون في وسط الملعب بشكل كبير وسيكون الفريق الاكثر قدرة على التحكم في منطقة المناورات هو صاحب الحظ الاوفر في الوصول إلى النقاط الثلاث من المباراة.
القادسية يحتل المركز الثالث ولديه 31 نقطة في جدول الترتيب العام لمسابقة الدوري فيما ان العربي يأتي خلفه مباشرة ولديه في رصيده 29 نقطة ويريد ان يتخطى القادسية في مباراة الليلة.
 

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث