جريدة الشاهد اليومية

ثور الثور!

أرسل إلى صديق طباعة PDF

joha.jpgتمنى «ثور من الطراز الحديث» أن يكون ثوراً حقيقياً «قول وفعل» ويشار إليه بالبنان، هذا خوش ثور، هذا الثور طالع على أبوه، بدلاً من أن يكون ثورا حاله حال الثيران، كلش كلش يستعينون به في مهرجان للنطح، وهناك من يضحك عليه كلما رفع له احد المهرجين خرجة حمراء ليثور ويجن جنونه!
وشاهد «ثور الثور» غزالاً رقيقاً ماله بسوالف النطح و«الهياط» فقال له: «تظل طول حياتك غزالا، يا ماكلينك مندي يا مسوينك مشوي على الفحم، ليش ما تصير مثلي ثوراً تارس هدومي»!
أجاب الغزال: خلني أنا وحظي، ولا يقولون عني أنت ثور
ما تفهم!



جحا