جريدة الشاهد اليومية

وزير العدل: الحكومة ليس لديها ما تخشاه ‏من أي استجواب دستوري

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_4-2017_L3(10).pngكتب ضاحي العلي:

قال وزير العدل وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة فالح العزب إن ‏الاستجواب حق دستوري ويجب ألا ينحرف إلى تصويبه للأشخاص بدلا من الصفات.
وأضاف الوزير العزب في لقاء مفتوح عقد أمس الأول في ديوان نائب رئيس المجلس البلدي جسار الجسار أن الاستجوابات توجه للوزير المختص أو إلى رئيس مجلس الوزراء باعتباره مسؤولا عن السياسة العامة للحكومة.
وذكر أن الاستجواب إذا خالف القواعد العامة وحكم المحكمة الدستورية فسيكون «محل نظر بالنسبة لنا أما إذا كان دستوريا فليس لدى الحكومة ما تخشاه ‏من استجواب أو غيرها من أدوات الرقابة البرلمانية».
وبسؤال الوزير العزب عن موضوع إقرار الذمة المالية لأعضاء السلطة القضائية ومجلس الأمناء قال إن أعضاء السلطة القضائية ومجلس الأمناء
«لا يملكون إلا أن يقدموا ذمتهم المالية بتاريخ أقصاه 13 مايو المقبل وإلا سيساءل الجميع لعدم الإفصاح عن ذمتهم المالية».
وأضاف «بصفتي مشرفا على هذا الجهاز لو اعلم أن هناك شخصا خالف ذلك فسأحيله إلى النيابة العامة» موضحا أنها توجيهات من القيادة السياسية بإحالة كل من هو مخالف للقانون إلى الجهات المختصة.
وكشف العزب عن تعديل جذري بالنسبة لهيئة مكافحة الفساد مبيناً أن أول هذا التعديل سيكون تغيير الاسم إلى «هيئة النجاح» مضيفاً: «لأن الاسم الحالي أرى فيه الكثير من الإشكال فأنا ليس لدي أي خلاف شخصي مع أي طرف».
وتابع: «هناك خلل كبير فمن غير المعقول أن يتم إهمال مناديب الإعلان وعدم وصولهم إلى العناوين الصحيحة لكل من يوجد عليه قضية لأننا في هذا البلد الصغير لا يمكن أن يصعب الوصول إلى أي منطقة فالكويت ليست غابة ومن يهمل عمله من المناديب فلن يفلت من العقاب هو والمسؤول عنه».
وأوضح: «لم نأت لهذه المناصب تشريعاً بل جئنا تكليفاً لخدمة جميع المواطنين والمقيمين بما يحقق العدالة والمساواة بين الجميع وليس لدي ما أخفية ولدي الشجاعة أن انتقد أي جهاز تابع لمهام عمل الحكومة وقد يستغرب البعض من انتقادي لبعض الأجهزة الحكومية فأنا أقول نعم انتقدت إن وجد أي خلل فهذا الأمر لا يعنيني بل الاعتراف بالخطأ مهم جداً».
وأضاف أن المتهم بريء حتى تثبت إدانة ولهذا حرصت على وضع حواجز زجاجية في المحاكم بدلاً من القضبان الحديدية حفاظاً على كرامة الإنسان فنحن جئنا لخدمة المجتمع لأننا جزء من أبناء هذا الوطن ولسنا من أبراج عاجية.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث