جريدة الشاهد اليومية

لما تسببه تلك الظاهرة من أضرار على الاقتصاد محلياً وعالمياً

الروضان: نتبع أفضل الطرق العالمية لمواجهة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_4-2017_E2(11).pngأكد وزير التجارة والصناعة الكويتي وزير الدولة لشؤون الشباب بالوكالة خالد الروضان أن الكويت تتبع أفضل الطرق العالمية لمواجهة عمليات غسيل الأموال وتمويل الإرهاب لما تسببه تلك الظاهرة من أضرار على الاقتصاد محليا وعالميا.
وقال الروضان في تصريح للصحافيين على هامش ورشة عمل نظمتها إدارة مكافحة عمليات غسيل الأموال وتمويل الإرهاب التابعة للوزارة أمس بالتعاون مع وزارة الخزانة الأمريكية إن قضية غسيل الأموال وتمويل الإرهاب إحدى القضايا المهمة لأي دولة متقدمة أو نامية.
وأضاف الإرهاب له شقان الأول هو استقطاب الشباب والثاني تمويل العمليات الإرهابية التي تشكل ظاهرة خطيرة على المجتمعات لافتا إلى تنظيم الوزارة العديد من الدورات المتخصصة لتدريب وتوعية القائمين من الموظفين والمسؤولين لمواجهة هذه الظاهرة.
وعن ملف تطوير بيئة الأعمال قال نسير بخطى ثابتة في هذا المجال وستظهر نتائجها خلال 13 شهرا موضحا أن من أهم النتائج المتحققة بالفترة الماضية تدشين وتفعيل النافذة الواحدة التي قلصت تأسيس الشركات إلى أربعة إجراءات مقابل 15 إجراء في السابق.
وكان الوزير الروضان قد أكد في كلمته خلال افتتاح ورشة العمل اهتمام وزارة التجارة والصناعة بالعنصر البشري مبينا أن الانجاز والتغيير لن يتحقق إلا بسواعد العاملين بالوزارة والتسلح بالعلم الصحيح.
وأشار إلى ضرورة الاستفادة من تجارب الدول الشقيقة والصديقة في مجال غسيل الأموال وتمويل الإرهاب لتجاوز الواقع الصعب والعقبات التي نعيشها مع دول العالم جراء هذه العمليات التي تعطل المشاريع التنموية الحقيقية.
وأعرب عن التطلع لمد يد التعاون مع الجميع وعقد شراكة استراتيجية مع أجهزة نظيرة ذات مستوى وخبرة عاليتين في مجال مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب ووضع برامج طويلة المدى بما يحقق للطرفين تبادل المعلومات والحد من الظواهر السلبية ليتحقق الاستقرار المنشود العالمي وتستكمل المشاريع التنموية المطلوبة.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث