جريدة الشاهد اليومية

البلدي: لن نسكت عن الفوضى العارمة في تسمية الشوارع والميادين

أرسل إلى صديق طباعة PDF

كتب سلامة السليماني:

أكد المجلس البلدي أن اطلاق التسميات على الشوارع والميادين حق أصيل لأعضاء المجلس وذلك بتوصيات من الحكومة عبر تشكيل اللجان صاحبة الاختصاص مضيفا ان هناك فوضى عارمة بالتسميات ولا بد من ايقافها.
وشهدت جلسة البلدي التي عقدت أمس سجالات وخلافات بشأن لائحة أبراج الاتصالات خصوصاً وانها لم تعرض على اللجنة المختصة فيما تمت مناقشتها بالجلسة دون اقرارها أو مناقشتها من لجنة الفروانية وبعد الشد والجذب بين الأعضاء تمت إعادة اللائحة الى لجنة الفروانية لدراستها وإبداء الرأي فيها.
ووافق المجلس خلال جلسة الأمس على تخصيص موقع لوزارة الدفاع لإنشاء لواء جديد بالمنطقة الشمالية بمنطقة الجهراء فضلاً عن تخصيص موقع بصفة مؤقتة لإقامة مهبط طائرات هليكوبتر للاسعاف الجوي بالقرب من مستشفى الفروانية وأقر طلبا لوزارة الداخلية لتوسعة موقع السجن المركزي بالصليبية.
وكان نائب رئيس المجلس البلدي مشعل الجويسري قد افتتح جلسة المجلس لدور الانعقاد الحادي عشر بمناقشة تصديق وزير البلدية على محاضر اجتماع المجلس البلدي.
في البداية أشاد عضو المجلس البلدي علي الموسى بجهود مراقبي الأغذية وما يقومون به من حملات قبل شهر رمضان المبارك مطالبا بمكافأتهم بعد مصادرة الاف الاطنان واتخاذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين.
بدوره قال مدير عام البلدية أحمد المنفوحي  إن  البلدية  تقف بالمرصاد لكل الباعة المتجولين وبائعي الاغذية الفاسدة وهناك حرص على تكثيف الحملات لرصد أية تجاوزات لاسيما التي تحدث من خلال الباعة الجائلين مؤكدا أن هناك حملات مفاجئة سيتم من خلالها  القضاء على الباعة المتجولين قبل شهر رمضان واتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم.
وأوضح ان هناك تنسيقاً مع وزارة الصحة حول حالات التسمم التي تحدث لافتا الى  ان الكويت تعتبر اقل دول العالم في حالات التسمم في الوقت الذي تقوم فيه  فرق البلدية بواجبها وهناك إحصائيات تثبت دور البلدية فيما يخص الغذاء من منطلق حرصها على سلامة المواطنين.
وشدد العضو حسن كمال على ضرورة الانتهاء من إقرار لائحة السيارات المتنقلة فيما قال العضو فهد الصانع إن هناك محافظات نشطة في متابعة الباعة المتجولين وهناك محافظات نائمة ويجب تكثيف الجهود.
وانتقل المجلس لمناقشة كتاب وكيل وزارة الاشغال بشأن تصميم وإنجاز وصيانة الطرق والجسور والصرف الصحي ومجاري الامطار والخدمات الاخرى بين الدائري الخامس وطريق الغزالي وشارع محمد بن القاسم «المرحلة الاولى» حيث طالب العضو منصور الخرينج بضرورة إحالة الأمر برمته إلى لجنة الفروانية لمتابعته واتخاذ قرار بشأنه فيما استغرب العضو حسن كمال من عرض المعاملة على اللجنة الرئيسية مباشرة دون مناقشتها في اللجنة المختصة مطالبا باحالته إلى لجنة الفروانية وعليه تمت إحالة الأمر إلى لجنة الفروانية.
وانتقل المجلس لمناقشة كتاب مدير البلدية بشأن تشكيل لجنة إعداد مقترحات لضوابط تسمية الشوارع والميادين والضواحي حيث أكد مدير عام البلدية أحمد المنفوحي أن الموضوع قرار تنظيمي وأنه لا يمكن مشاركة عضو المجلس البلدي باللجنة حيث إنها تضم العديد من الجهات وانه سيتم تزويد المجلس بالدراسة المتعلقة بالضوابط وشروط إطلاق التسميات.
واستغرب العضو أسامة العتيبي من ادراج الموضوع في الجلسة وهو قرار داخلي للجهاز التنفيذي مطالبا  بإسقاطه من الجدول مؤكدا ان التسميات حق أصيل للمجلس البلدي بتوصيات من مجلس الوزراء عبر تشكيل اللجان وأنه لابد من رأي قانوني.
وقال نائب رئيس البلدي مشعل الجويسري ان تسميات الشوارع والضواحي والميادين بها فوضى عارمة في الكويت مؤكدا أن  التسميات حق أصيل للبلدي بتوصيات من مجلس الوزراء فاذا كانت مجالس البلدية السابقة تغاضت عن هذا الدور فإن المجلس الحالي لن يسكت على تسميات للشوارع وغيرها مع احترامنا لكافة فئات المجتمع وبناء على ذلك وافق المجلس على سحب المعاملة من جدول الأعمال.
وانتقل المجلس إلى كتاب العضو فهد الصانع بشأن تشكيل لجنة تقصي حقائق حول زيادة نسبة البناء في مناطق السكن الخاص.
وقال الصانع إنه لم تحدث أية استثناءات فيما يخص زيادة نسبة البناء في السكن الخاص إلا أن الوزير الجبري قام بعمل استثناء لإحدى المعاملات في الوقت الذي لم يقم أي وزير من الوزراء السابقين بعمل استثناء وتم تحويل المعاملة لمدير عام البلدية وأكد وجود بعض الأسر التي تستحق زيادة النسبة حيث يوجد معاقين ولم يتم السماح لهم.
ورد مدير البلدية أحمد المنفوحي: أشكر حرصك على القانون ولكن الموافقة صدرت بالخطأ وقد أوصى الوزير بإلغاء الرخصة من قبل الإدارة القانونية وتصحيح الوضع.
وأبقى المجلس على جدول الأعمال واعتراض وزير البلدية على اقتراح الأعضاء بشان عمل طابع معماري لجميع المباني في مشروع جنوب المطلاع السكني ومدينة جنوب سعد العبدالله.
و انتقل المجلس إلى كتاب الفتوى والتشريع بشأن ضوابط وشروط إقامة أبراج الاتصالات وقد حدث نوع من السجال والاتهامات بين الأعضاء حول هذه اللائحة في الوقت الذي أعادها المجلس من جديد إلى اللجنة القانونية في المجلس البلدي لمناقشتها قبل إقرارها.
ووافق المجلس على  طلب وزارة الدفاع بتخصيص موقع لإنشاء لواء جديد بالمنطقة الشمالية في محافظة الجهراء فيما أقر  طلب وزارة الصحة تخصيص موقع «بصفة مؤقتة» لإقامة مهبط طائرات هليكوبتر الاسعاف الجوي بالقرب من مستشفى الفروانية بمنطقة صباح الناصر.
ووافق المجلس على  طلب الهيئة العامة للرياضة بإنشاء وإنجاز ساحة رياضية نموذجية مغطاة على مساحة 25 ألف متر مربع بشمال غرب الجهراء الى جانب تغيير مسمى الموقع الخاص بجمعية فرسان الجهراء الى نادي فروسية الجهراء وأقر طلب  وزارة الكهرباء بتخصيص وتثبيت وتسليم مسارات خطوط هوائية لربط محطة التحويل الرئيسية للشقايا بمحطة تحويل رئيسية وإنشاؤها ضمن موقع المزارع بمنطقة الشقايا التي سيتم نقلها من منطقة جنوب مدينة سعد العبدالله الاسكانية.
وأقر المجلس طلب زيادة ارتفاع مباني الموقع المخصص لمشروع مبنى خدمات وزارة الأوقاف بمنطقة جليب الشيوخ فيما وافق على طلب تخصيص مسارات كيبلات أرضية خارج الحدود الشمالية لمدينة صباح السالم الجامعية في الوقت الذي وافق فيه على طلب وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل تخصيص مواقع لإقامة أفرع تموين ومبنى لإدارة الجمعية بمركز الضاحية الرئيسي بضاحية  عبدالله المبارك فيما وافق على طلب وزارة الدفاع توسعة قاعدة علي السالم الجوية الواقع على طريق الأطراف بمحافظة الجهراء بالإضافة إلى طلب الوزارة نفسها توسعة موقع لواء المغاوير الواقع على طريق الصبية.
ووافق المجلس على طلب وزارة الداخلية توسعة موقع السجن المركزي بالصليبية وكذلك الموافقة على صالة افراح ومواقف للسيارات في منطقة المنقف في محافظة الاحمدي فيما وافق على على إلزام المباني الاستثمارية والتجارية توفير مولد كهربائي اضطراري للمصاعد ومخارج الطوارئ والممرات الرئيسية وذلك بعد التنسيق مع الجهات الحكومية وتطوير  البنية التحتية في منطقة كبد الصناعية.
ووافق المجلس على الاقتراح المقدم من الاعضاء حول اضافة فقرة جديدة بالاشتراطات المطلوبة للاستعمالات المطلوبة للاستعمالات التجارية المسموح بها في العقارات الاستثمارية خارج وداخل مدينة الكويت وكذلك الموافقة على اعادة حصر الاماكن والمعالم التراثية والتاريخية في الكويت بشكل عام ومحافظة العاصمة بشكل خاص بالموافقة على تطوير البنية التحتية وتوفير مواقف سيارات متعددة  الادوار في منطقة الري والشويخ الصناعية.
وقد تم اختيار  العضو  علي الموسى ليكون رئيساً للجنة القانونية والمالية فيما تم اختيار محمد المعجل مقررا للجنة في حين تمت تزكية العضو أسامة العتيبي مقررا في لجنة العاصمة.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث