جريدة الشاهد اليومية

الكويت تولي اهتماما لمستقبل انتاج الطاقة باستخدام التكنولوجيا النووية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_800_600_0_0___images_10-2017_3474458f-7555-445e-a27b-c35cc98826a8.JPGقال سفير دولة الكويت لدى النمسا ومندوبها لدى المنظمات الدولية في فيينا صادق معرفي اليوم الاحد ان دولة الكويت تولي اهتماما بالدور الذي تقوم به الوكالة الدولية للطاقة الذرية لبناء قدرات الدول في مجال انتاج الطاقة باستخدام التكنولوجيا النووية.
جاء ذلك في تصريح ادلى به معرفي لوكالة الانباء الكويتية (كونا) قبيل مغادرته فيينا متوجها الى العاصمة الاماراتية ابوظبي لترؤس وفد دولة الكويت للمشاركة في مؤتمر الوكالة الذي تستضيفه الامارات بعنوان (الطاقة النووية في القرن الواحد والعشرين).
واشاد معرفي بتجربة الامارات الناجحة في خوض غمار انتاج الطاقة النووية واصفا اياها بانها "تجربة اثبتت جدارة وخبرة فائقتين ما جعلها محل تقدير العالم باسره" مثنيا في الوقت ذاته على الجهود التي قامت بها الامارات في سبيل استضافة هذا المؤتمر.
واوضح ان اختيار مزيج الطاقة حق اصيل تحدده كل دولة بحسب احتياجاتها واستراتيجيتها مضيفا ان العقد الاخير شهد العديد من التطورات في تقنية انتاج الطاقة النووية ما جعلها اكثر امانا واستدامة الامر الذي دفع بالعديد من الدول الى التفكير في انتاج الطاقة النووية.
واشار معرفي الى مساهمة الكويت في جهود افتتاح بنك اليورانيوم منخفض التخصيب في كازاخستان اخيرا معتبرا ان هذه المبادرة "خير برهان على ايمان دولة الكويت بحق الدول بتطوير الطاقة النووية واهمية تمكينها من الموارد التي تحقق ذلك".
وعن الموضوعات التي سيتطرق لها المؤتمر قال معرفي ان المؤتمر سيناقش عددا من القضايا والموضوعات المهمة من بينها التحديات التي تواجه مجال الطاقة النووية كالتمويل وبناء القدرات وايجاد بيئة امنة.
واضاف ان ابرز المختصين العالميين سيشاركون في حلقاته النقاشية مما سيثري النقاش العالمي الدائر حول تلك المواضيع.
وكشف السفير معرفي عن ان فعاليات المؤتمر ستتضمن زيارة الى موقع (براكة لانتاج الطاقة النووية) والتي نظمها القائمون على المؤتمر لاطلاع العالم على اخر تطورات هذا المشروع المتميز.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث