جريدة الشاهد اليومية

قطعنا خطوات كبيرة في ميكنة العديد من الجهات الحكومية

الروضان: الحكومة الإلكترونية تقلل من الأخطاء البشرية وتخفض التكاليف

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_10-2017_e3(12).pngكتبت سمر أمين:

قال وزير التجارة والصناعة وزير الدولة لشؤون الشباب بالوكالة خالد الروضان إن الحكومة الإلكترونية تقلل من الأخطاء البشرية وتخفض من التكاليف المالية والإدارية، مشددا على ضرورة ان تعمل الحكومة بشكل أكبر لميكنة الخدمات المختلفة، حيث قطعت الحكومة خطوات كبيرة في ميكنة العديد من الجهات الحكومية.
حديث الروضان جاء على هامش افتتاح منتدى الحكومة الإلكترونية الخامس بعنوان «التحول نحو الرقمية» والذي انطلقت أعماله تحت رعاية سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك، وذلك بتنظيم من شركة نوف إكسبو خلال الفترة من 5-7 نوفمبر الحالي، وبحضور قيادات من الجهات الحكومية وممثلي الهيئات ومؤسسات الدولة ومشاركة قيادات القطاع الخاص وجمع غفير من مختلف وسائل الإعلام المرئي والمسموع.
وأوضح الروضان ان الفترة الأخيرة شهدت زيادة في عدد طلبات تأسيس الشركات حيث ارتفعت طلبات تأسيس المشاريع بالإضافة الى التنوع في التراخيص، مشيرا الى ان «التجارة» قدمت تسهيلات في الآونة الأخيرة لاستيعاب طلبات أكثر في الفترة المقبلة.
وكشف الروضان عن إصدار «التجارة» لقرار المعارض المتنقلة، موضحا انها ستكون ذات خدمات مختلفة، مشيراً الى انه ستتم اضافة الكثير من الخدمات للموقع الإلكتروني الخاص بوزارة التجارة والصناعة في الفترة المقبلة.
وذكر الروضان في كلمته التي ألقاها خلال افتتاح المنتدى، ان تكنولوجيا المعلومات والاتصالات تشكل إحدى أهم أدوات التطور والنهضة في العصر الحديث.
وقال ان شعار المنتدى في دورته الحالية بعنوان «التحول نحو الرقمية»، ويحمل في طياته معاني التغيير من ناحية والمسار الطويل المدى من ناحية أخرى، وانطلاقا من هذا الفهم فإننا ندرك التحديات والصعاب التي تواجه القائمين عليه ضمن كل جهة حكومية في المقام الأول، كما ندرك التحديات التي تواجه الجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات الذي يناط به قيادة هذا التحول على صعيد الدولة ككل منسقا خطط التحول الرقمي بين جميع الجهات الحكومية.
وشدد على الضرورة الماسة لتقوم القيادة السياسية بحث الجميع وتوجيههم للقيام بواجبهم نحو تطبيق الحكومة الإلكترونية، بالإضافة الى الجهد المطلوب على المستوى التشريعي لرعاية التحول نحو الرقمية من النواحي التشريعية والقانونية، حيث انه مسار تغييري شامل يتحمل تبعاته جميع جهات الدولة كل ضمن اختصاصها.

نمو وتطور
من جانبه، قال المدير العام للجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات بالإنابة قصي الشطي ان شعار منتدى الحكومة الإلكترونية الخامس «التحول نحو الرقمية» يعكس رحلة التغيير التي يجب على جميع المؤسسات في القطاعين العام والخاص السير بها لميكنة عملياتها، وهذا هو السبيل الإلزامي الذي يتيح للمؤسسات البقاء في دائرة الإنتاجية والنمو والتطور حاضرا ومستقبلا، وهو مسار تغييري يطول كل الوحدات الإدارية والعمليات الإنتاجية في المؤسسات بغض النظر عما تقدمه من منتجات أو خدمات.

محطة سنوية
من ناحيته، قال المدير العام التنفيذي لشركة «نوف إكسبو» يوسف خالد المرزوق ان منتدى الحكومة الإلكترونية أصبح محطة سنوية لتعزيز الهمم في بناء كويت المستقبل، مشيرا الى ان شعار التحول نحو الرقمية يعبر عن تغيير جذري يجب أن يطول الكثير من المسلمات التي سادت العمل الحكومي لعقود، وهو نهج يتطلب الكثير من الموارد المادية والبشرية.
وأوضح المرزوق في كلمته خلال الافتتاح ان الكويت تمتلك الموارد البشرية والمادية والإرادة الحازمة للقيام بالتحول نحو الرقمية، مشددا على ان شركاء الكويت من شركات التكنولوجيا العالمية والمحلية لن يتوانوا في توفير أي خبرات وتقنيات تحتاجها، والسير بهذا النهج أصبح أكثر إلحاحا، ونتحدث هنا بلسان المواطن العادي وبنظرة صاحب العمل، وكلاهما يتشاركان الطموح في الارتقاء بالخدمات الحكومية إلى المستوى الذي يخفف عنا العبء ويمكننا من إنجاز معاملاتنا بالسرعة اللازمة في أي وقت ومن أي مكان.

أحدث التقنيات
بدوره قال مدير عام القطاع الحكومي -مايكروسوفت الشرق الاوسط أيهاب فودة ان الشركة تسعى لتوفير احدث التقنيات والتطورات في مجال تكنولوجيا المعلومات للكويت والتركيز على العنصر البشري، مشيرا الى ان هدف مايكروسوفت يتركز على مساعدة ودعم كل فرد وكل مؤسسة لتحقيق المزيد من النجاح.
من جانبه قال مدير عام الكويت - سيسكو سامر اللحام ان الحكومة الكويتية تركز على التنوع الاقتصادي لتدعم إمكانات النمو الاقتصادي من جهة، ولتوفر فرص العمل والدعم لعدد متزايد من السكان تسودهم فئة الشباب من جهة أخرى.
وأوضح ان الإمكانات الواعدة لموجة الإنترنت تساعد الحكومة على تحقيق تلك الأهداف الطموحة عبر الاستفادة من إنترنت الأشياء، حيث تعمل التكنولوجيا على ربط كل شيء، من الأشخاص إلى العمليات والبيانات والأشياء، والذي سيكون له أثر كبير في احداث تغيير جذري في خدمات المواطنين وفي مجالات الصحة والتعليم.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث