جريدة الشاهد اليومية

مانشستر سيتي عانى الأمرين للفوز على وست هام في البريميرليغ

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_10-2017_s3(35).pngحقق مانشستر سيتي المتصدر فوزه الثالث عشر على التوالي وكان صعبا على حساب ضيفه وست هام يونايتد 2-1، في المرحلة الخامسة عشرة للدوري الانكليزي في كرة القدم.
وسجل الارجنتيني نيكولاس اوتاميندي «57» والاسباني دافيد سيلفا «83» لسيتي، بعد ان تقدم وست هام عبر الايطالي انجيلو اوغبونا «44».
وحافظ مانشستر سيتي بالتالي على سجله خاليا من الخسارة، وهو الوحيد التي لم يخسر في البطولة هذا الموسم، فرفع رصيده الى 43 نقطة، بفارق ثماني نقاط امام مانشستر يونايتد الثاني الذي حقق بدوره فوزا هاما على ارض غريمه ارسنال 3-1 السبت.
واستعد صاحب الصدارة للمباراة المرتقبة مع جاره مانشستر يونايتد الاسبوع المقبل على ملعب «اولد ترافورد».
كانت البداية ضاغطة لسيتي الذي سيطر على المجريات في الشوط الاول بنسبة اكثر من 70 ٪ بحثا عن هدف مبكر، عبر تحركات الهولندي كيفن دي بروين والارجنتيني سيرخيو اغويرو ورحيم سترلينغ والالماني ليروي سانيه.
لم يحصل سيتي على الكثير من الفرص الخطيرة على المرمى، ونجح ضيفه بالصمود لا بل ان هز شباك مضيفه في الدقيقة الاخيرة من الشوط الاول.
وارتقى الايطالي انجيلو اوغبونا لكرة من الجهة اليمنى اثر ركلة ركنية وتابعها برأسه في الزاوية اليمنى حاول الحارس ايدرسون ابعادها فلمسها بيده اليمنى لكنها استقرت في الشباك.
وهو الهدف الاول لاوغبونا في 144 مباراة في مسيرته التي احترف فيها ايطاليا وانكلترا.
دفع غوارديولا بالبرازيلي الشاب غابريال جيزوس منذ بداية الشوط الثاني بدلا من دانيلو سعيا الى ادراك التعادل بسرعة لتجنب تلقي الخسارة الاولى هذا الموسم.
ضغط سيتي بشكل هائل ونجح في ادراك التعادل فكان اكثر خطورة على المرمى وقريبا جدا من افتتاح التسجيل في اي لحظة، ومنها كرة رائعة لدي بروين من ركلة حرة على حدود المنطقة ابعدها الحارس ادريان ببراعة «57».
لكن هدف سيتي جاء بعد ثوان قليلة اثر كرة من الجهة اليمنى من سترلينغ الى جيزوس ومنه امام المرمى الى اوتاميندي الذي وضعها في الشباك.
استمر سيتي بضغطه الهائل واضاف هدفا ثانيا قبل النهاية بسبع دقائق اثر كرة متقنة من دي بروين فوق المدافعين تابعها سيلفا بلمسة واحدة بيسراه في الزاوية اليسرى للمرمى.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث