جريدة الشاهد اليومية

الخراز: لن نتردد في إنهاء أعمال أي فرق غير فاعلة

«الشؤون»: شطب 40 فريقاً تطوعياً لعدم التزامها بالضوابط

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_1-2018_l4(2).pngكتب أحمد الحربي: 

أكد وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية سعد الخراز، أن الشؤون لن تتردد في شطب الفرق التطوعية غير الفاعلة، موضحاً أن الوزارة تتعامل معها وفق الضوابط المحددة مثل سائر الجهات التي تشرف عليها الوزارة كالمبرات وجمعيات النفع العام.
وقال في تصريح للصحافيين على هامش رعايته حفل تكريم 16 فريقاً تطوعياً من الفرق المميزة والفاعلة الذي أقيم مساء أمس الاول بالصالة متعددة الأغراض التابعة لمركز تنمية المجتمع باليرموك بحضور الوكيل المساعد للتنمية الاجتماعية في وزارة الشؤون حسن كاظم ومدير ادارة تنمية المجتمع نادية العازمي، أن عدم الالتزام بالضوابط يؤدي إلى انهاء دورها، مشيرا إلى أن عدد الفرق المسجلة لدى الوزارة بلغ 124 فريقاً، في حين أن هناك الكثير من الفرق الجديدة تحت الإشهار.
ولفت الخراز إلى حرص الشؤون على توفير الرعاية لهذه الفرق بعد اشهارها ومتابعة أدائها خلال العمل على مدار السنة، إضافة للتواصل معها والعمل على تقوية الروابط عبر اللقاءات المستمرة معهم وتقديم الدورات وتطوير المهارات في كافة مجالات عملها الى جانب العمل على توجيههم في خدمة المجتمع.
وبين أن الملتقى سيكون سنوياً لتكريم المميزين من الفرق التي تؤدي دورها المجتمعي بشكل مميز وتخدم الأهداف التي أشهرت على أساسها، مشددا على أهمية استمرار العمل معها لإظهار دورها بشكل اكبر في المجتمع بمختلف القضايا.
وأوضح أن اختيار الفرق المميزة جاء وفق آلية محددة منها التزامها في الدورات التدريبية التي انعكست على الأداء بالعمل وقيامها بأنشطة متميزة سواء مع الادارة أو مع المؤسسات الحكوميه المختلفة، بالإضافة إلى حرصها على تجديد الشهادات قبل موعدها، إلى جانب عدم وجود أي مخالفات جزائية سجلت عليها طيلة مسيرتها، فضلا عن تسليم الانجازات بشكل مستمر وحسن التعاون والتواصل مع الادارة.
وأضاف أنه تمت مراعاة التنوع باختيار الفرق حسب الانشطة المختلفة منها البيئي والاجتماعي والثقافي والتربوي والتراثي وذوي المواهب بالإضافة إلى منظمي المشاريع، مؤكداً انه سيتم انذار الفرق التي لا تعمل لتعديل وضعها.
بدوره، كشف الوكيل المساعد للتنمية الاجتماعية حسن كاظم، عن شطب 40 فريقاً سجلوا ولَم يمارسوا أي عمل، مبينا أن سبب شطب بعض الفرق يعود لعدم قيامها بأي نشاط ومنهم لم يستلم شهادة لمن يهمه الأمر رغم التواصل معهم مرات متعددة.
وذكر أن هناك طلبات عديدة في لجنة الاشهار المسؤولة عن الجمعيات الاهلية والخيرية والفرق التطوعية جار بحثها عبر اللجنة المختصة، مؤكدا أن طلبات الفرق بازدياد دائم ولا يوجد اي تحفظ على اشهارها. 
ونوه إلى أن التكريم سيكون عادة سنوية ببث روح المنافسة الشريفة بين الفرق التطوعية التي تصب أهدافها في مصلحة الكويت، موضحا أن تكريم إدارة تنمية المجتمع لـ16 فريقاً يأتي ضمن مشروع بادر المسؤول عن الفرق التطوعية، آملا ان يتضاعف عدد الفرق المكرمة خلال السنوات المقبلة.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث