جريدة الشاهد اليومية

كان ياما كان

هنا الكويت

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_87_100_16777215_0___images_1-2018_f5(21).pngمشعل السعيد

كان ياما كان مذيع كويتي المولد والمنشأة اسمه مبارك عبدالرحمن الميال وهو أول من قال: «هنا الكويت» عبر الإذاعة عند أول بث لها الساعة السابعة من مساء 12 مايو 1951م، فحاز الميال على الأولية في هذا الجانب المهم، وقد انطلق البث من إحدى غرف الأمن العام في قصر نايف، وما زالت هذه الجملة تردد حتى يومنا هذا، تشعرنا بانتمائنا الى هذا التراب الغالي، وتبث فينا الروح الوطنية. مبارك الميال أيها السادة مولود في شرق «الحي الشرقي» بتاريخ 6/8/1931م، توفي والده وهو في سني عمره الأولى، فنشأ يتيماً، لذا كان لوالدته الفضل الكبير في حسن تربيته، فنشأ نشأة طيبة يتعلم من والدته الصفات الحميدة فشب عبدالرحمن على ذلك تلقى تعليمه الأولي في المدرسة الشرقية ثم المباركية، وترك الدراسة عام 1947م والتحق بالعمل في شركة انكليزية مختصة بالاتصالات السلكية واللاسلكية حتى عام 1950م، حيث التحق بالأمن العام بعد ان اكتسب الخبرة، فعين رئيساً لقسم اللاسلكي وفي عام 1954م ترك الأمن العام والتحق بالإدارة العامة للجمارك والموانئ، ثم عين مديراً لإدارة البريد والبرق والهاتف عام 1956م، ثم مديراً للجمارك، فوكيلاً مساعداً في وزارة المواصلات حتى تقاعده. عرف مبارك الميال بحسن تعامله مع الناس وطيبته وحبه الشديد لوطنه، وكان زميل دربه الإعلامي الراحل حمد علي المؤمن. ونحن ما أن نسمع «هنا الكويت» حتى نتذكر أول من قالها الراحل مبارك عبدالرحمن الميال أحد الإعلاميين الأوائل الذين نفخر بهم، وقد انتقل إلى جوار ربه يوم الجمعة الموافق 25/11/1994م عن ثلاث وستين عاماً، رحمه الله تعالى.
ما أجمل الماضي!

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث