جريدة الشاهد اليومية

أنهت تعاملاتها على ارتفاع السعري %1,6

بورصة الكويت عند أعلى مستوى في 5 أشهر بدعم من الشركات القيادية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_1-2018_e1(30).pngأنهت بورصة الكويت جلسات تعاملاتها أمس على ارتفاع مؤشرها السعري 107.07 نقاط ليصل إلى مستوى 6777.38 نقطة بنسبة صعود بلغت 1.6%.
في المقابل ارتفع المؤشر الوزني 0.48 نقطة ليصل إلى 409.6 نقاط بنسبة ارتفاع بلغت 0.29% كما ارتفع مؤشر «كويت 15» بواقع 2.6 نقطة ليصل إلى 941.7 نقطة بنسبة ارتفاع بلغت 0.12% .
وشهدت الجلسة تداول 65.3 مليون سهم تمت عبر 2588 صفقة نقدية بقيمة 9.9 مليون دينار «نحو 32.6 مليون دولار أميركي».
وتابع المتعاملون البيانات المالية الأولية لشركة «آن ديجيتال سيرفسس القابضة» علاوة على إفصاح من شركة كفيك بشأن إعادة تصنيف الاستثمارات المالية للشركة وإعلان اتمام عملية شراء لشخص مطلع على أسهم شركة «أسس القابضة».
كما تابع هؤلاء اتمام عملية شراء لشخص مطلع على أسهم بنك الكويت الدولي علاوة على تذكير بورصة الكويت حول انسحاب شركة «نفائس» من السوق اعتبارا من اليوم إضافة إلى قرار وقف التداول في أسهم شركة «آبار» اعتبارا من اليوم .
وتابع بعض المتداولين إفصاحاً لشركة «الصناعات الهندسية الثقيلة وبناء السفن» بشأن ترسية مناقصة بقيمة تتخطى مبلغ 20 مليون دينار «نحو 66 مليون دولار» لصالح وزارة الكهرباء والماء لمدة خمسة أعوام إضافة إلى إعلان بورصة الكويت عن تنفيذ بيع أوراق مالية مدرجة وأخرى غير مدرجة لصالح حساب إدارة التنفيذ في وزارة العدل.
وكانت شركات «ريم» و«هيومن سوفت» و«تمكين» و«المدينة» و«معادن» الأكثر ارتفاعا في حين كانت أسهم «الاثمار» و«الامتياز» و«صناعات» و«أجوان» و«بنك وربة» الأكثر تداولا من حيث الكمية.
واستهدفت الضغوطات البيعية وعمليات جني الأرباح أسهم العديد من الشركات في مقدمتها «استهلاكية» و«العقارية» و«ك تلفزيوني» و«أسمنت أبيض» و«التعمير» في حين شهدت الجلسة ارتفاع أسهم 39 شركة وانخفاض أسهم 59 أخرى وسط ثبات أسهم 18 شركة من إجمالي 116 شركة تمت المتاجرة بها.
واستحوذت حركة مكونات مؤشر أسهم «كويت 15» على 7.7 ملايين سهم تمت عبر 675 صفقة نقدية بقيمة 4.4 ملايين دينار «نحو 14.5 مليون دولار».
وارتفعت المؤشرات الكويتية جماعياً بنهاية تعاملات أمس، حيث سجل السعري أعلى معدل نمو له في العام الحالي بنسبة 1.61% بإقفاله عند أعلى مستوى خلال 5 أشهر عند 6777.38 نقطة، رابحاً أكثر من 107 نقاط.
كما ارتفع أمس كل من المؤشرين الوزني وكويت 15، ليُسجل الأول نمواً نسبته 0.12% عند مستوى 409.65 نقاط، ويصعد الثاني 0.29% عند مستوى 941.79 نقطة.
وقال رائد دياب نائب رئيس قسم بحوث الاستثمار في «كامكو»، إن المؤشر السعري للبورصة الكويتية عكس من اتجاهه السلبي المُسجل في الجلسة السابقة على ضوء عمليات الشراء المُنتقاة من بينها بعض الأسهم الكبيرة.
وأضاف: «على الرغم من التذبذب الذي شهدناه في الأيام السابقة فإن الاتجاه العام لا يزال صحياً على ضوء النتائج الإيجابية للعديد من الأسهم القيادية، إضافة إلى قرب تقسيم السوق».
فنياً، قال دياب: «من الملاحظ تسجيل المؤشر السعري لمستويات جديدة لم يشهدها منذ أكتوبر الماضي، فقد نشهد تسجيل مكاسب إضافية في المرحلة المقبلة باتجاه 6800 نقطة قبل استهداف مستوى المقاومة القوي عند 6940 نقطة».
وأشار إلى أنه «من غير المُستغرب رؤية بعض محاولات التراجع بهدف جني الأرباح لكن من غير المرجح أن يكون ذلك حاداً، بحيث يتم كسر خط الدفاع المهم للمؤشر السعري عند 6530 نقطة».
وارتفعت أمس مؤشرات 4 قطاعات يتصدرها العقارات بنحو 4.6%، بدفع من صعود عدة أسهم بالقطاع يتقدمها ريم الذي تصدر ارتفاعات البورصة بنسبة 20%.
في المقابل، تراجعت مؤشرات 7 قطاعات أخرى بصدارة الاتصالات بنحو 1.4%، بضغط من هبوط كل أسهم القطاع يتقدمها آن ديجيتال بنحو 2.3% بالتزامن مع إعلان الشركة أمس عن بياناتها المالية السنوية للعام الماضي.
وتقلصت سيولة البورصة أمس 9.8% إلى 9.91 ملايين دينار مقابل 10.98 ملايين دينار أول أمس، كما تراجعت أحجام التداول 22.9% إلى 65.35 مليون سهم مقابل 84.79 مليون سهم بجلسة الثلاثاء.
وحقق سهم الكويت الوطني أنشط سيولة بالبورصة بقيمة 1.48 مليون دينار مرتفعاً 0.8%، فيما تصدر سهم الإثمار نشاط الكميات بحجم تداول بلغ 18.75 مليون سهم مُستقراً عند سعر 45.5 فلساً.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث