جريدة الشاهد اليومية

الموافقة على اقتراح الكويت بتحديد 4 سبتمبر يوماً للطبيب العربي

باسل الصباح: ضرورة التصدي للتحديات التي تواجه النظم الصحية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_46_16777215_0___images_1-2018_L3(18).pngأكد وزير الصحة الشيخ باسل الصباح، أهمية التصدي للتحديات التي تواجه النظم الصحية بمختلف الدول العربية لا سيما التي تتعلق بتحقيق الأهداف والغايات العالمية للتنمية المستدامة ذات العلاقة بالصحة.
جاء ذلك في تصريح على هامش ترؤسه وفد الكويت المشارك بأعمال الدورة الـ 49 لمجلس وزراء الصحة العرب.
وأشار الى «المشاركة الإيجابية» للوفد الكويتي في أعمال الدورة بما تضمن تقديم مقترحات ومداخلات تناولت ما تم تحقيقه من انجازات بالبرامج الصحية والانمائية بالكويت ضمن الخطط والبرامج المعنية.
وأضاف ان الوفد قدم مقترحاً خاصاً بتحديد يوم للاحتفال بالطبيب العربي، مشيراً الى أنه تمت الموافقة على المقترح والاتفاق على تحديد يوم الرابع من سبتمبر من كل عام ليكون «يوم الصحة العربي».
وأضاف أن هذا المشروع الذي تم اقتراحه من الوفد الكويتي قد لاقى ترحيباً وقبولاً من جميع الأعضاء مشيراً إلى أنه تم تقديم اقتراح أيضا خاص بتكريم الأطباء المتميزين وترشيح أسمائهم للأمانة الفنية للجامعة العربية ليتم التصويت عليها.
وأوضح الشيخ باسل أنه تم تكليف الكويت بإعطاء تصور شامل يشمل المعايير وأسس الاختيار وأن يتم عرضه على الأمانة العامة لدراسته ثم على باقي الدول لإقراره.
وأضاف أن الوفد الكويتي قدم كذلك مشروعاً خاصاً بصحة اليافعين في الفئة العمرية من 10 أعوام الى 19 عاما «نظرا لأهمية هذه الفئة من ناحية التكوين الجسماني والنفسي» مشيرا الى أن التعرض لعوامل خطرة في مثل هذه الفترة له أثر كبير على صحة اليافعين عندما يكبرون مثل السمنة والتدخين وعادات التغذية السيئة وغير الصحية.
وأشار الى أنه تم اقتراح مشروع قرار من الكويت أيضا خاص بوجود استراتيجية متعددة القطاعات لا تشمل وزارة الصحة أو وزارة التعليم فقط بل تشمل أيضا وزارات وهيئات الشباب المعنية بحيث «تكون كاستراتيجية عربية موحدة تتبناها الجامعة العربية».
وأشار الى أن المشروع لاقى قبولاً من الأعضاء وتم تكليف الكويت بتقديم مشروع القرار كاملا بالتعاون مع الأمانة العامة للجامعة العربية.
وذكر أن الوفد قدم أيضا مشروعاً خاصاً باستخدام الصحة الالكترونية مشيرا الى دور الكويت الفاعل في استخدام الملف الالكتروني في الخدمات الصحية.
وأوضح أنه تم عرض تجربة الكويت الرائدة في هذا المجال وتم الترحيب بتبادل الخبرات والزيارات لاستفادة الدول العربية من التجربة الكويتية.
وأشار إلى تكليف الكويت بإعطاء تصور واضح ليتم تقديمه في الدورة القادمة التي ستعقد في جنيف في مايو المقبل.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث