جريدة الشاهد اليومية

إضافة إلى نقص الخدمات الأساسية

الخضير: مدينة صباح الأحمد تعاني من المشاكل البيئية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_150_16777215_0___images_1-2018_b3(34).pngأشاد النائب حمود الخضير باعلان وزيرة الدولة لشؤون الاسكان وزيرة الدولة لشؤون الخدمات د.جنان بوشهري تكليف جهات حكومية عدة بتنفيذ اجراءات فورية لمواجهة الوضع البيئي المتأزم في مدينة صباح الأحمد السكنية، مشددا في الوقت نفسه على ضرورة اضطلاع الجهات المعنية ببذل أقصى جهد ممكن في هذه المنطقة لترجمة الاقوال إلى أفعال.
وأضاف الخضير أن المواطنين في منطقة صباح الأحمد سئموا كثرة الوعود الحكومية التي لم تتحقق حتى هذه اللحظة، بل ان الأمر ازداد سوءا في منطقة تتميز بوجود كثافة سكانية عالية فيها لكنها تعاني مشاكل بيئية كبيرة يمكن أن تنتهي لو صدقت النوايا.
 وقال ان اعلان الوزيرة بوشهري يُحسب لها ونتمنى تعاون بقية الجهات المعنية حتى نصل إلى اليوم الذي تعتبر فيه مشاكل البيئة ونقص الخدمات في منطقة صباح الأحمد من الماضي، مشددا على أن هذه الجهود يجب أن يواكبها محاسبة المسؤول المقصر والذي يثبت أنه غير قادر على القيام بمهامه.
 وأوضح انه وفي اطار التعاون مع الحكومة في اصلاح الأوضاع الخاطئة في منطقة صباح الأحمد فانه تقدم باقتراحات عدة وافقت عليها اللجان المختصة ويبقى دور الحكومة الآن في القيام بمهامها ومبادلة تعاون النواب معها بتعاون يحقق مصلحة المواطنين، والا فإن استمرار هذه الأوضاع الكارثية في مناطقنا يعني أن الحكومة تريد دفع المجلس إلى المواجهة الحتمية والتصعيد في استخدام أدواته الدستورية. 
من جانب آخر أثنى الخضير على قرار اللجنة التعليمية بالموافقة على اقتراحه في شأن اطلاق اسم المرحوم المستشار سالم عوض الخضير على احدى مدارس منطقة الفحيحيل منوها بمآثر الفقيد التي تستحق التكريم والتخليد.