جريدة الشاهد اليومية

لتطوير الاقتصاد وبرنامج تدريب الكويتيين في المجموعة

الحجرف: أهمية تعزيز التعاون بين الكويت و«البنك الدولي»

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_1-2018_E1(29).pngأكد وزير المالية نايف الحجرف أهمية تعزيز التعاون المشترك بين الكويت ومجموعة البنك الدولي بما يخدم بلاده في عدة مجالات أبرزها التعليم والاقتصاد وبرنامج تدريب الكويتيين في المجموعة.
جاء ذلك في تصريح للوزير الحجرف أول من أمس عقب ترؤسه اجتماعاً مع رئيس مجموعة البنك الدولي جيم كيم بحضور الوفد الكويتي المشارك في اجتماعات الربيع السنوية لصندوق النقد الدولي ومجموعة البنك الدولي المنعقدة في واشنطن في الفترة من 16 - 22 أبريل.
وقال الحجرف في تصريح أول من أمس عقب الاجتماع انه بحث مع رئيس مجموعة البنك الدولي سبل تعزيز التعاون بين الكويت والبنك الدولي حيث عرض د.كيم مبادرة لتطوير واستثمار رأس المال البشري والمعنية بالربط بين الاستثمار في التعليم والصحة على النمو الاقتصادي للكويت.
واضاف ان الاجتماع تناول ايضا أهمية وجود الشباب الكويتي في مجموعة البنك الدولي وكيف يمكن للكويت أن تستفيد من وجود الطاقات الوطنية في هذه المؤسسة وأن يستفيد الشباب من وجودهم فيها.
وأكد الحجرف أنه «يمكن للشباب الكويتي اضافة الكثير للبنك الدولي وذلك ايمانا منا بقدرة هذه الفئة وبقدرة المنظمات على صقل المواهب الكويتية» مضيفا «اننا لقينا كل ترحيب في إيجاد برامج جديدة لتدريب وتأهيل الكوادر البشرية الكويتية».
وأثنى الوزير الحجرف على جهود البنك الدولي في المساهمة في تطوير البيئة الاقتصادية في الكويت من خلال الدراسات والتقارير الدورية التي يتم إصدارها.
ويضم الوفد الكويتي بالاضافة الى الحجرف وزير التجارة والصناعة خالد الروضان ووزير التربية وزير التعليم العالي د.حامد العازمي.
يذكر ان رئيس البنك الدولي زار الكويت في فبراير الماضي والتقى الوزير الحجرف على هامش مؤتمر إعادة إعمار العراق.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث