جريدة الشاهد اليومية

قبل أيام من خوض نهائي الأبطال ضد ليفربول في كييف

ريال مدريد يسعى لتجنب ضربة معنوية أخرى أمام سلتا فيغو في الليغا

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_1-2018_S2(60).pngيأمل ريال مدريد، الضامن لمشاركته في دوري الأبطال عبر مركزه الثالث في الدوري، على غرار برشلونة البطل واتلتيكو مدريد الثاني وفالنسيا الرابع، ألا يتلقى ضربة معنوية أخرى قد تؤثر على لاعبيه قبل أيام معدودة على خوضهم نهائي مسابقة القارية ضد ليفربول الإنكليزي في كييف. ويلتقي فريق المدرب الفرنسي زين الدين زيدان اليوم مع ضيفه سلتا فيغو الثاني عشر مجددا دون نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي كان غائبا عن لقاء الأربعاء ضد اشبيلية حين خسر النادي الملكي 2-3 في مباراة كان متخلفا خلالها بثلاثية نظيفة.
وبعد أن حسمت المقاعد الأربعة المؤهلة الى دوري الأبطال وهوية الفرق الثلاثة الهابطة الى الدرجة الثانية وي ملقة ولاس بالماس ولا كورونيا، انحصر الصراع على بطاقتين من أصل ثلاث مؤهلة الى «يوروبا ليغ» بعد أن ضمن ريال بيتيس الأولى دون حسم مشاركته في دور المجموعات أو من الدور التمهيدي الثاني.
وتبدو الأفضلية لفياريال واشبيلية السادس والسابع تواليا بفارق 5 ونقطتين على التوالي عن خيتافي الثامن الذي تنتظره مباراة صعبة اليوم على ارضه ضد اتلتيكو مدريد الوصيف الذي يخوض اللقاء وعينه على مدينة ليون حيث يخوض الأربعاء نهائي «يوروبا ليغ» ضد مرسيليا الفرنسي.
ولا تبدو الأمور أسهل على اشبيلية من خيتافي، إذ يخوض مباراة دربي الأندلس ضد مضيفه ريال بيتيس حيث سيحاول مواصلة انتفاضته بقيادة مدربه الجديد-القديم خواكين كاباروس الذي خرج منتصرا من مباراتيه الأوليين ضد سوسييداد «صفر-1» وريال مدريد. أما فياريال، فيخوض المهمة الأسهل لأنه يحل ضيفا على ديبورتيفو لا كورونيا الهابط الى الدرجة الثانية.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث