جريدة الشاهد اليومية

كان يا ماكان

السندباد البحري

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_1-2018_F1(54).pngمشعل السعيد

كان يا ما كان مسرحية من مسرحيات الماضي الخاصة بالطفل اسمها «السندباد البحري» كتبها للمسرح مهدي الصايغ ومثل فيها: منصور المنصور بدور السلطان، عبدالإمام عبدالله بدور الحكيم، عبدالرحمن العقل بدور سيف الدين، سناء محمد: شمس النهار، خير الله نجيب: الارجوز، أحمد عمر: العامر الشحاذ، عبدالله الخراز: المنادي، حسين المنصور: قطاع. وشاركت في بطولة المسرحية الفنانة رجاء محمد تمثيلا وغناء، تاريخ عرض المسرحية 1979م، اخرجها للمسرح منصور المنصور، واخرجها للتلفزيون بدر بورسلي، وانتجتها عواطف البدر، وسأحدثكم عن احد نجوم هذه المسرحية الناجحة وهو المخرج احمد عمر، العامر فقد ولد عام 1944م وانتسب الى فرقة المسرح الكويتي فكان اول عمل يشارك فيه مسرحية حظها يكسر الصخر، ثم انضم لفرقة المسرح الشعبي، ومن ثم عمل في اذاعة الكويت، فكان زملاءه في هذه الفترة عبدالعزيز الفهد، منصور المنصور، واحمد مساعد وقام بإخراج برنامج صباح الخير، وظل مخرجا لهذا البرنامج نحو عشرين عاما وكان الى جانب الاخراج يمثل في الاعمال الاذاعية والمسرحية والتلفزيونية، اعرف احمد عمر العامر منذ فترة طويلة وكنت كثيراً ما التقيه داخل الاذاعة وخارجها واتحدث معه، لم تتغير اخلاقه، فهو احمد الذي عرفته منذ زمن بعيد حسن المعشر دمث الاخلاق راقي التعامل، هادئ حساس للغاية، أنجز أعمالا اذاعية مميزة خاصة برامج الاطفال وكان في بدايته يقال له احمد العامر فأضاف اسم والده «عمر» حتى لا يخلط الناس بينه وبين زميل دربه المونولجست احمد العامر، رحمه الله، مثلما فعل المخرج حسين الصالح الذي وضع الدوسري في نهاية اسمه تمييزا له عن زميله المخرج حسين الصالح الحداد ويعد احمد عمر العامر من تلاميذ رائد المسرح الكويتي احمد النشمي، وهو من شجعه على دخول الفن وأول دور مثله كان في برنامج «ديوانية التلفزيون»، وكان وراء هذه الفكرة الشيخ جابر العلي وزير الاعلام السابق، رحمه، الله ما أجمل الماضي!

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث