جريدة الشاهد اليومية

ماركيز ثالث لاعب يخوض منافسات كأس العالم للمرة الخامسة

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_61_16777215_0___images_1-2018_S2(67).pngيخوض المدافع المكسيكي المخضرم رافائيل ماركيز مع منتخب بلاده منافسات كأس العالم بروسيا للمرة الخامسة في مسيرته الدولية ليكون بذلك ثالث لاعب يخوض خمس دورات نهائية متتالية في البطولة .
ودشن ماركيز «39 عاماً» مشاركاته في نهائيات كأس العالم من دورة 2002 بكوريا واليابان، ثم خاض دورة 2006 بألمانيا، وبعدها دورة 2010 بجنوب افريقيا ، ثم دورة 2014 بالبرازيل.
وخاض ماركيز الدورات النهائية الأربع في المونديال، كلاعب أساسي في تشكيلة منتخب بلاده وهو حامل لشارة القيادة، حيث تعتبر افضل نتيجة حققها مع منتخب بلاده هي بلوغه دور الثمانية خلال مشاركاته الأربع.
وقبل ماركيز، نجح لاعبان اثنان فقط في حضور خمس دورات نهائية في بطولة كأس العالم، بعدما قاوما عامل السن، محتفظين بمكانتهما في صفوف منتخبي بلديهما.
الأول: الحارس المكسيكي أنتونيو كارباخال الذي شارك في دورات 1950 و 1954 و 1958 و 1962 و 1966 دون ان يتمكن من تجاوز الدور الأول في كافة المشاركات، حيث خاض مشاركته الأخيرة في البطولة وهو في سن الـ 37 عاماً من عمره.
الثاني: لاعب الوسط الألماني لوثر ماتيوس الذي لعب مع منتخب بلاده خمسة نهائيات عالمية بداية بمونديال إسبانيا 1982 عندما كان يبلغ من العمر 21 عاماً، حيث كان ضمن قائمة الـ 22 لاعباً ، ولكنه بقي لاعباً احتياطياً في تشكيلة المدرب يوب دورفال التي بلغت نهائي البطولة .
وكان ماتيوس قد شارك بديلاً في مباراة منتخب بلاده الثانية ضد منتخبي تشيلي والنمسا في مركز متوسط الميدان الهجومي، قبل ان يصبح لاعباً أساسياً في الدورات الموالية بداية من مونديال المكسيك 1986 عندما قاد بلاده لبلوغ نهائي البطولة ، ثم في إيطاليا 1990 عندما ساهم في إحراز بلاده للقب العالمي، قبل ان يشغل مركز قلب الدفاع في مونديالي 1994 و1998، حيث يُعد من أكثر اللاعبين خوضاً لمباريات نهائيات كأس العالم بعدما خاض 25 مباراة.
وبالإضافة إلى هذا الثلاثي، فإننا نجد أيضاً الحارس الإيطالي جيان لويجي بوفون الذي تواجد هو الآخر في خمس دورات نهائية، غير ان حضوره الأول في مونديال فرنسا عام 1998 لم يشهد مشاركته في أي مباراة، حيث كان عرين «الآزوري» تحت مسؤولية جيان لوكا باغليوكا قبل ان يتولى هذه المهمة أساسياً في أعوام 2002 و2006 و2010 و2014 وينال لقب كأس العالم في
عام 2006.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث