جريدة الشاهد اليومية

جيرمان بطلاً لكأس السوبر الفرنسية للمرة السادسة على التوالي

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_67_16777215_0___images_1-2018_S1(97).pngتلاعب باريس سان جيرمان بفريق موناكو، وهزمه بأربعة أهداف دون رد في المباراة التي جمعت الفريقين عصراً في مدينة شينزن الصينية بكأس السوبر الفرنسي.
سجل الرباعية أنخيل دي ماريا «ثنائية» وتيموتي وياه وكريستوفر نكونكو بالدقائق 33 و40 و67 و62، ليواصل الفريق الباريسي احتكار كأس السوبر للمرة السادسة على التوالي أمام منافس بدا بلا حول أو قوة.
تفوق باريس سان جيرمان في الاستحواذ على الكرة في الشوط الأول، وشكل أنخيل دي ماريا خطورة كبيرة بانطلاقاته بمساعدة الظهير الأيمن كولين داجبا الذي أضاع فرصة خطيرة.
أما الثنائي الهجومي تيموتي وايا وكريستوفر نكونكو فاعتمدا كثيرا على السرعة، إلا أنها لم تسعفهما أمام تكتل دفاع موناكو.
لم يقف فريق الإمارة مكتوف الأيدي بل هدد مرمى بوفون بأكثر من فرصة ليوري تيليمانس وروني لوبيز وجان أهولو وصامويل جراندسير، إلا أنها لم تكن كافية لهز شباك الحارس الإيطالي المخضرم.
ركز العملاق الباريسي هجومه بالدقائق الأخيرة، وتحقق له ما أراد، عندما فك دي ماريا شفرة مرمى دييجو بيناليو حارس موناكو، بركلة حرة سددها اللاعب الأرجنتيني في المقص الأيسر.
وقبل أن يفيق موناكو من صدمة الهدف، انطلق الظهير الأيسر ستانلي إنسوكي بالكرة ولعب كرة عرضية أرضية قابلها نكونكو في الشباك محرزا الهدف الثاني.
مع بداية الشوط الثاني شارك سفيان ديوب وكيتا بالدي مكان بيلي وجراندسير، واقترب موناكو أكثر من المرمى، حيث أضاع فرصتين مؤكدتين بفضل تألق ويقظة بوفون، الذي تدارك خطأ زميله تياجو سيلفا في التغطية.
انتفض «بي إس جي» بتسديدة لدي ماريا، أبعدها بيناليو بصعوبة، وأخرى في الشباك من الخارج، بعدها شارك ماركينيوس مكان لاسانا ديارا، وجوردي مبولا مكان روني لوبيز.
وسط استسلام تام لدفاع موناكو، مر ستانلي إنسوكي بسرعة بالكرة، ولعبها عرضية ليقابلها وايا بقدمه مباشرة في الشباك محرزا الهدف الثالث بعد 67 دقيقة، بعدها بثوان كاد دي ماريا يضاعف جراح منافسه، إلا أن بيناليو أنقذ مرماه من هدف مؤكد، ثم تصدت العارضة لتسديدة قوية لنكونكو.
بعد أن ضمن توماس توخيل الفوز والتتويج، أخرج فيراتي ليشارك مكانه نيمار جونيور العائد من إصابة أبعدته أكثر من 5 أشهر عن صفوف الفريق الباريسي، وقبلها شارك أنطوان بيرنيدي مكان تياجو سيلفا، ولكن مرت الدقائق الأخيرة دون جديد بل كر وفر بين لاعبي الفريقين باستثناء محاولة وحيدة ليوفيتيتش مرت بجوار القائم الأيسر.
وفي الوقت بدل الضائع، انطلق أدريان رابيو بهجمة مرتدة، ليمرر الكرة إلى دي ماريا المنفرد بالمرمى، ليسدد بسهولة في الشباك مختتما رباعية بي إس جي.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث