جريدة الشاهد اليومية

«الجمارك» أحبطت تهريب كمية من الشبو النقي و90 ألف حبة مخدرة

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_75_16777215_0___images_1-2018_K2(94).pngكتب محسن الهيلم:

احبط رجال جمارك العبدلي، ماهو ضمن احدث العمليات لتهريب كمية كبيرة من المخدرات والمؤثرات العقلية إلى داخل البلاد، ونفذت عملية التهريب بطريقة مبتكرة داخل اسطوانتين تعدان من اجزاء الباص الأصلية، وقدرت المضبوطات بنحو 3 كيلوات و850 غراما من الشبو النقي ونحو 90 الف حبة كابتغون، وتأتي ضبطية الأمس في إطار ضربات متتالية وجهها رجال العبدلي بضبط كميات كبيرة من المؤثرات العقلية والمواد المخدرة والتي حاول المهربون ضخها إلى البلاد عبر هذا المنفذ الحيوي.
وصرح مراقب جمرك العبدلي محمد الحميدي، بأن احد المفتشين اشتبه في باص يقوده سائق خليجي حيث لاحظ المفتش ارتباكا على السائق وعليه تم الطلب من الركاب النزول وتمرير الباص على الأجهزة المتقدمة والمتواجدة في المنفذ والتي اعطت إشارات بوجود كثافة غير معتادة في اسطوانتين هوائيتين، ليتم اتخاذ ما يلزم من إجراءات واكتشاف وجود نحو 35 الف حبة كابتغون داخل احدى الأسطوانتين، وضبط في الاخرى نحو 55 الف حبة من ذات الحبوب إلى جانب كمية كبيرة من الشبو النقي وبلغت زنته «3 كيلوات ونحو 850 غراماً»، مشيرا إلى انه تم اعداد محضر بضبط المؤثرات العقلية وإحالة السائق الخليجي والمضبوطات الى جهة الاختصاص.
وثمن الحميدي يقظة رجال جمرك العبدلي ووقوفهم سدا منيعا حيال استهداف البلاد بالمواد المخدرة، مؤكدا في الوقت ذاته إلتزام جميع المفتشين بمركز العبدلي بالتفتيش الدقيق على كافة المركبات والشاحنات وغيرها للحد من تهريب المحظورات بكافة صورها.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث