جريدة الشاهد اليومية

المؤشر العام تراجع بنحو 0.53 %

الضغوط البيعية تدفع البورصة لتحقيق خسائر... الأسبوع الماضي

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_56_16777215_0___images_1-2018_e2(86).pngقالت شركة بيان للاستثمار إن الأداء العام لبورصة الكويت خلال الأسبوع الماضي شهد تراجعا ملحوظا في مؤشراته الثلاثة وذلك نتيجة غياب الزخم الشرائي ما انعكس على السيولة النقدية المتدفقة الى السوق.
وأوضحت الشركة في تقريرها الأسبوعي الصادر امس حول أداء بورصة الكويت أن أداء السوق تأثر بتزايد الضغوط البيعية التي شملت غالبية الأسهم المدرجة فضلا عن إحجام بعض المتداولين عن الشراء وترقبهم لظهور محفزات جديدة تشجعهم على الشراء.
وبينت أن تداولات البورصة هبطت بشكل واضح للأسبوع الثاني على التوالي حيث انخفض إجمالي السيولة النقدية في كل جلسات الاسبوع لتصل إلى 5ر63 مليون دينار كويتي نحو 209 ملايين دولار اميركي فضلا عن تراجع عدد الاسهم المتداولة من 520 مليون سهم إلى 397 مليون سهم.
وأضافت أن مؤشر السوق الأول اقفل مع نهاية الأسبوع عند مستوى 90ر5314 نقطة مسجلا تراجعا بنسبة 0.58 % كما سجل السوق الرئيسي انخفاضا نسبته 0,43 % بعد إغلاقه عند مستوى 4741.54 نقطة في حين أغلق المؤشر العام عند مستوى 5111.34 نقطة بانخفاض 0.53 %
وأفادت بأن القيمة الرأسمالية للسوق تكبدت خسارة أسبوعية بما يزيد عن 157 مليون دينار نحو 516 مليون دولار حيث وصلت مع نهاية الأسبوع إلى نحو 28.60 مليار دينار نحو 94.1 مليار دولار بتراجع نسبته
0.55 % عن الأسبوع الذي سبقه.
ولفتت إلى أن تعاملات السوق الأسبوع الماضي شهدت تداول نحو 142 سهما من أصل 175 سهما مدرجا حيث ارتفعت أسعار 38 سهما مقابل تراجع أسعار 84 سهما مع بقاء 53 سهما دون تغيير.
وعلى صعيد مؤشرات التداول خلال الأسبوع قالت الشركة إن متوسط عدد الأسهم المتداولة بلغ نحو 75.8 مليون سهم بانخفاض نسبته 27.2 ٪ عن الأسبوع قبل السابق في حين انخفض متوسط قيمة التداول بنسبة 38.8 في المئة ليصل إلى نحو 12.7 مليون دينار «نحو 41.8 مليون دولار.
وذكرت أن ثمانية من قطاعات البورصة سجلت تراجعا في مؤشراتها من أبرزها الخدمات المالية والسلع الاستهلاكية والاتصالات والنفط والغاز في حين ارتفعت مؤشرات قطاعات الرعاية الصحية والمواد الاساسية والصناعية مع بقاء قطاع التكنولوجيا دون تغيير.
وأشارت الى قطاع الخدمات المالية شغل المركز الأول في حجم التداول خلال الأسبوع الماضي إذ بلغ عدد الأسهم المتداولة للقطاع نحو 108 ملايين سهم شكلت 28.60 ٪ من إجمالي تداولات السوق.
وأضافت أنه من جهة قيمة التداول شغل قطاع البنوك المرتبة الأولى حيث بلغت نسبة قيمة تداولاته في السوق نحو 51 ٪ بقيمة إجمالية 32 مليون دينار «نحو 105 ملايين دولار».

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث