جريدة الشاهد اليومية

الإطفاء: الحرس الوطني أول جهة حكومية عسكرية بدأت في ترخيص مبانيها

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_67_16777215_0___images_1-2018_K3(98).pngكتب محسن الهيلم:

التقى مدير عام الإدارة العامة للإطفاء الفريق خالد المكراد وكيل الحرس الوطني الفريق الركن مهندس هاشم الرفاعي في مبنى الإدارة العامة للإطفاء الكائن في ضاحية مبارك العبدالله الجابر ، وذلك بمناسبة صدور أول رخصة للإطفاء تصدر لمبنى الرئاسة العامة للحرس الوطني الكائن في منطقة الرقعي.
وفي هذا الصدد أشاد الفريق خالد المكراد بتعاون الحرس الوطني اللامحدود مع الإدارة العامة للإطفاء لاسيما في عدة مجالات منها التدريب والتمارين وكل مايطور العمل في الجهتين بهدف تحقيق رؤية صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد لجعل الكويت مركزاً مالياً عالمياً، وبالنسبة لترخيص الجهات الحكومية من قبل الإدارة العامة للإطفاء كانت الرئاسة العامة للحرس الوطني من اولى الجهات التي بادرت بطلب ترخيص من الإطفاء لمنشآتها ، واليوم عقد اجتماع لتسليم أول رخصة اطفاء لجهة حكومية وهو  مبنى الرئاسة العامة للحرس الوطني.
وفي كلمة للفريق هاشم الرفاعي الذي اشاد بدور الإدارة العامة للإطفاء وحرصها على سلامة المباني والمنشآت الحكومية من خلال استخراج رخص تجدد كل عامين بهدف تحقيق التكامل الأمني ، وقد بادرت الرئاسة العامة للحرس الوطني بتوجيهات من سمو رئيس الحرس الوطني الشيخ سالم العلي ونائب رئيس الحرس الوطني الشيخ مشعل الأحمد لترخيص مباني ومنشآت الحرس الوطني ودعم كل ماجاء في بروتوكول التعاون مع الحرص على تبادل الخبرات بين الجهتين للإستفادة في عدة مجالات.
حضر الاجتماع من جانب الإدارة العامة للإطفاء نائب المدير العام لقطاع الوقاية اللواء خالد عبدالله فهد ومدير ادارة العلاقات العامة والإعلام العميد خليل الأمير ومدير ادارة وقاية محافظة الفروانية العميد زكريا أشكناني ومراقب اعتماد مقاولي وتجار معدات الإطفاء العقيد أنور الحجي.
ومن جانب الحرس الوطني حضر معاون الاسناد الإداري العميد ركن طلاع عبدالرزاق قدير ومدير مديرية الخدمات الفنية العقيد مهندس عصام نايف عصام ورئيس فرع الإطفاء المقدم مهندس بطي جاسم محمد.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث