جريدة الشاهد اليومية

ميلان يستفيق بهدفين في مرمى جنوى بالكالتشيو

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_70_16777215_0___images_1-2018_S2(163).pngخطف ميلان فوزًا قاتلاً من أنياب ضيفه جنوى، بهدفين مقابل هدف، في المباراة التي أقيمت بملعب سان سيرو، في اللقاء المؤجل من الجولة الأولى للدوري الإيطالي.
سجل خيسوس فيرنانديز «سوسو»، هدف ميلان الأول في الدقيقة 4، وأليسيو رومانيولي الهدف الثاني في الدقيقة 92، علما بأن رومانيولي هو من أحرز لجنوى، عن طريق الخطأ في مرماه، بالدقيقة 56.
وارتفع رصيد ميلان إلى 18 نقطة في المركز الرابع بجدول الترتيب، بينما تجمد جنوى عند 14 نقطة بالمركز 11.
أحرز سوسو، الهدف الأول لصالح ميلان، في الدقيقة الرابعة من المباراة، بتسديدة قوية ومباغتة من خارج منطقة الجزاء، على يسار الحارس رادو.
وحاول باتريك كوتروني، مباغتة حارس جنوى، عبر تسديدة أخرى من خارج المنطقة، إلا أن تسديدته وصلت سهلة لرادو، بالدقيقة 9.
وعبر سوسو من الناحية اليمنى لميلان، ومرر عرضية إلى القادم من الخلف فرانك كيسي، الذي سدد في الشباك الخارجية بالدقيقة 18.
وجاءت أولى محاولات جنوى الخطيرة، بالدقيقة 23 بعد عدة لمسات سريعة، حيث وصلت الكرة إلى كريستيان كوامي في الجبهة اليمنى، مررها بالرأس إلى كريستوف بياتيك، الذي سدد الكرة من لمسة واحدة في الشباك الخارجية لدوناروما.
وسدد هاكان كالهانجولو، تصويبة قوية من ركلة حرة ثابتة من على حدود منطقة الجزاء، في الدقيقة 29، إلا أن رادو تصدى لها وأمسك الكرة بنجاح.
وكاد كريستيان روميرو، أن يسجل هدف التعادل لجنوى بالدقيقة 40، بعد عرضية متقنة من زوكانوفيتش، إلا أن رأسيته علت العارضة.
وكادت تصويبة جونزالو هيجواين، مهاجم ميلان، أن تسكن مرمى جنوى، بعدما اصطدمت بقدم المدافع لتتجه إلى المرمى، وينجح يونوت رادو، في إبعادها ببراعة عن مرماه بالدقيقة 48.
وشهدت الدقيقة 56، تعادل جنوى بعد خطأ فادح من تيموي باكايوكو في إبعاد الكرة، لتصل إلى كريستيان كوامي الذي سدد كرة متطرفة من الناحية اليمنى، ارتطمت بأليسيو رومانيولي وسكنت الشباك.
تقدم ميلان بالنتيجة في الشوط الأول، جاء بالسلب على أداء الفريق، بعدما شهد تراجعاً واضحاً في ربع الساعة الأول من الشوط الثاني، ونجح جنوى في استغلال تراجع الروسونيري ليدرك التعادل.
وتألق رادو أمام تصويبة كيسي القوية من داخل المنطقة، ليبعدها لركنية في الدقيقة 68، وعاد هاكان كالهانجولو،بتصويبة صاروخية على يسار الحارس، مرت بمحاذاة القائم.
وكادت تصويبة سوسو في الدقيقة 80 أن تسكن شباك جنوى، لولا تألق الحارس رادو، ورد الضيوف سريعاً عن طريق داركو لازوفيتش، إلا أن جيجي دوناروما تألق وأبعدها إلى ركنية.
ومن خطأ فادح في الدقيقة 92، أبعد رادو، حارس جنوى، الكرة من أمام مرماه إلى حدود منطقة الجزاء، ليتمكن رومانيولي من تسجيل هدف قاتل بتسديدة من لمسة واحدة في المرمى الخالي من الحارس.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث