جريدة الشاهد اليومية

وزير الإعلام: الأمير مدرسة عالمية في الدبلوماسية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_102_16777215_0___images_1-2018_L2(183).pngقال وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري، إن النطق السامي لسمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، خلال افتتاح دور الانعقاد الثالث من الفصل التشريعي الـ 15 لمجلس الأمة جاء «شاملا وناصحا وموجها وحاثا على الممارسة السليمة للديمقراطية.
وأضاف على هامش لقائه نخبة من الصحافيين الزائرين للكويت بمناسبة افتتاح دور الانعقاد الجديد للمجلس أن سمو الأمير دعا أيضا للإصلاح والمحاسبة «وهي بمثابة خارطة طريق لتعاون مثمر وبناء بين الحكومة ومجلس الأمة».وأكد أن سمو أمير البلاد يعد مدرسة عالمية في الدبلوماسية، مشيرا إلى أن الكويت في عهد سموه «أصبحت محورا عالميا في حل النزاعات بالطرق السلمية والعدالة وحقوق الانسان ومحاربة التطرف» اضافة الى اغاثة المنكوبين من دون النظر الى العرق او الديانة أو اللون.وبين أن الكويت خطت لنفسها رسالة عالمية عنوانها الإنسان أولا وأخيرا لافتا إلى تكريم سموه من قبل الأمين العام للأمم المتحدة ومنحه لقب قائدا للعمل الانساني والكويت مركزا للعمل الانساني.وأعرب الجبري عن ترحيبه بالإعلاميين الزائرين مثمنا دورهم الريادي في نقل الصورة الطيبة ورصد الأحداث ما أكسبهم ثقة القراء والمتابعين وما تحظى به وسائل الاعلام من تأثير كبير.
وضم وفد الاعلاميين كلا من نائب رئيس التحرير ورئيس المحررين البرلمانيين بصحيفة الاهرام المصرية بهاء مباشر والكاتب والمحلل السياسي راجح خوري وخيرالله خيرالله من لبنان والكاتب في صحيفة «لافان غواردي» الاسبانية توماس الكوفيرو.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث