جريدة الشاهد اليومية

الخطوط الجوية التركية تبدأ فصلاً جديداً من مطار اسطنبول الجديد

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_56_16777215_0___images_1-2018_C3(15).pngدخلت الخطوط الجوية التركية عصراً جديداً في قطاع الطيران التركي مع افتتاح مطار اسطنبول الجديد. وسيكون المطار أكبر مركز دولي في العالم ومقراً للناقلة الوطنية التركية، وسيعزز من مكانة اسطنبول كمركز عالمي للطيران والسفر، ويوفر المطار الذكي، بموقعه الاستراتيجي على مفترق الطرق بين الشرق والغرب، إمكانيات كبيرة لشركة الخطوط الجوية التركية وقطاع الطيران العالمي. وبعد الانتهاء من كافة مراحله، سيتسوعب المطار الجديد 200 مليون مسافر سنوياً.
ويأتي الافتتاح الرسمي للمطار الجديد، الذي أطلق عليه اسم «مطار اسطنبول» بالتزامن مع الاحتفالات بمرور 95 عاماً على تأسيس الجمهورية التركية، وبحضور رجب طيب أردوغان، رئيس جمهورية تركيا. وحصل المسافرون على أول رحلات الخطوط الجوية التركية إلى المطار الجديد الذي تم تشغيله خصيصا بالأمس على تذاكر تذكارية. وسوف يشكل افتتاح مركز الطيران الجديد، إلى جانب ما تتمتع الخطوط الجوية التركية من ديناميكية وطاقة. وبعد الافتتاح الرسمي لمطار اسطنبول في 29 أكتوبر 2018، ستقوم الخطوط الجوية التركية بتشغيل عدد محدود من الخطوط المحلية والدولية من المطار الجديد، في حين أن جميع العمليات والجدول الزمني الحالي للرحلات ستعمل كالمعتاد من مطار أتاتورك في اسطنبول. وسيتم تشغيل رحلات جديدة إضافية من مطار اسطنبول الجديد إلى أنقرة، وأنطاليا، وأزمير، وأذربيجان «باكو» ومطار إركان في قبرص حتى 30 ديسمبر. ووفقاً للخطة الحالية واعتباراً من 31 ديسمبر، سيتم نقل جميع العمليات من مطار أتاتورك في اسطنبول. وبعد ذلك، سوف يتم تشغيل كافة الرحلات الجوية من مطار اسطنبول الجديد.
وباعتبارها أكثر شركة طيران تغطي وجهات في العالم، فإن الخطوط الجوية التركية ستتمكن من زيادة سعة الشبكة الخاصة بها وفتح خطوط وأوقات زمنية جديدة، وهذا بدوره يدعم نمو نقل الركاب والبضائع. وسيستفيد المسافرون من تجربة السفر المعاد تعريفها في جميع أنحاء محطة «بنيت من الصفر» بطريقة مبسطة باستخدام أحدث التقنيات والابتكارات.
وسيتم إطلاق هذا المشروع العملاق على أربع مراحل مع استكمال المرحلة النهائية في عام 2028. ويمتد مطار اسطنبول الجديد على مساحة 76.5 كيلومتراً مربعاً، ويشتمل على ستة مدارج وأربع محطات و233 حظيرة للطائرات، مع القدرة على تقديم الخدمة إلى 200 مليون مسافر في السنة من خلال أكثر من 500 مكتب تسجيل وصول يعمل فيها225.000 موظف. عند الانتهاء من المرحلة النهائية، سيضم أكبر مركز طيران دولي مكاتب، ومساكن، وفنادق، ومركز صحي، ومراكز ثقافية وفنية، ومركز تسوق، ومنافذ مصممين، ومركز مؤتمرات، ومرافق اجتماعات وتدريب في الموقع.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث