جريدة الشاهد اليومية

الغانم ينقل رسالة الأمير للمجلس: هناك تعسف وسوء استخدام لبعض الأدوات الدستورية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_150_16777215_0___images_1-2018_L1(195).pngأكد رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم تشرفه وأعضاء مكتب المجلس بلقاء سمو امير البلاد، حفظه الله ورعاه، حيث لم يتسنَ لمكتب المجلس الاجتماع مع سموه في الأسابيع السابقة وهذا اول اجتماع لهم منذ انتخابهم كأعضاء لمكتب المجلس في دور الانعقاد، موضحا انهم استمعوا لتوجيهات سموه ونصائحه فيما يتعلق بالوضع المحلي والإقليمي.
وأشار الغانم في تصريح للصحافيين الى ان سموه قد وجهه بأن ينقل الى اخته واخوانه اعضاء المجلس رسالة مفادها بأن هناك تعسفاً وسوء استخدام لبعض الأدوات الدستورية وان مسؤولية اعضاء المجلس التصدي لهذا التعسف وإساءة استخدام بعض الأدوات الدستورية وانه يثق بعقلانية وحكمة نواب مجلس الامة في التصدي لمثل هذه الممارسات.
وذكر الغانم ان سموه قد قال هذا الكلام انطلاقاً من كونه أميرا للبلاد ورئيسا للسلطات وأحد الأعضاء المؤسسين، حيث كان عضوا في المجلس التأسيسي موضحاً انه نقل هذه الرسالة لمن سنحت له الفرضة بلقائهم من النواب وبالتأكيد خلال هذه الفترة الوجيزة لا أستطيع ان اصل الى كل اعضاء مجلس الامة ولذلك انا اصرح بهذه الرسالة كما وجهني بها سمو الامير وأنقلها بدقة وامانة ان شاء الله وواثق كل الثقة من تحمل اختي واخواني اعضاء المجلس لمسؤولياتهم تجاه ما جاء برسالة سمو الامير وما جاء في مضامين النطق السامي في افتتاح دور الانعقاد.
وفي سياق متصل قال النائب خلف دميثير ان ما يحدث من ممارسة في مجلس الأمة في هذه الفترة شيء لا يبشر بالخير، وبعض الاستجوابات فيها عبث غير مبرر، ومن غير المعقول أن سمو الامير ينصح في افتتاح دور الانعقاد، ويجلس معنا كأعضاء ثم يقدمون استجواباً بعدها بأيام ، هذا شيء غير طبيعي،  أليس هناك احترام  لكلمة سمو الأمير؟ أليس هناك التزام أمامه؟

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث