جريدة الشاهد اليومية

بوتين: الدولار يبتعد عنا ... وأصحاب «العقوبات» يطلقون النار على أسفل بطونهم

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_128_16777215_0___images_1-2018_3(107).pngأوضح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن روسيا تتجه نحو الاستغناء عن الدولار في تعاملاتها، لكن ذلك لن يحدث على حساب مصالحها.
ودعا الرئيس الروسي الولايات المتحدة للتخلي عن سياسة العقوبات أحادية الجانب، وبدلا من ذلك السعي إلى إيجاد أرضية مشتركة، مشيرا إلى أن 70% من واردات روسيا و30% من صادراتها تنفذ بالعملة الروسية «الروبل».
وقال: «لا نسعى للتخلي عن الدولار، هو الذي يبتعد عنا، وأولئك الذين يتخذون قرارات «العقوبات» الخاصة بهم يطلقون النار على أسفل بطونهم. وعدم استقرار الحسابات بسبب الدولار يخلق رغبة في الاقتصادات العالمية للعثور على عملات احتياطية بديلة وإنشاء أنظمة مصرفية مستقلة عن الدولار».
وأشار إلى أن الاستثمارات في رأس المال الثابت نمت خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي بنسبة 4.1% مقارنة بالفترة السابقة من العام الماضي، ما يعد دليلا على ثقة المستثمرين بمستقبل روسيا.
وعن تأثير سياسة العقوبات الغربية ضد روسيا، قال بوتين: «هذه العقوبات تضر بأوروبا حيث تسببت بفقدان 400 ألف فرصة عمل»، مشددا على أن «الاقتصاد الروسي تكيف مع العقوبات ويشعر بالثقة».

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث