جريدة الشاهد اليومية

الثور ... تمادى!

أرسل إلى صديق طباعة PDF

نطح «ثور مو شايف أحد بعينه»، قرداً «لا ظهر له»، وقال له: لا تناطح الثيران...أنت الخسران!
رد القرد: ما لقيت تنطح إلا المقرود ... أنا ويني ووين الثيران مثلك، يكون بعلمك اذا شفتك كأنني شايف إبليس!
الثور رد عليه: اسمع يا هذا ... لا تخليني أقطعك «حتة حتة»!
ارتجف القرد وقال له: «ما أدري وين سامعها هذي، فكني من شرك، أنا أنت تمشي وتناطح الغلابة مثلي، اذا براسك شر ... انطح ثورا مثلك، عشان تعرف حجمك الطبيعي»؟