جريدة الشاهد اليومية

مانشستر يونايتد رفض السقوط أمام آرسنال وانتزع التعادل في الدوري الإنكليزي

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_67_16777215_0___images_1-2018_S2(182).pngانتهت القمة المرتقبة بين مانشستر يونايتد وضيفه آرسنال، بتعادل الفريقين 2-2، على ملعب «أولد ترافورد» ضمن مباريات الجولة 15 من الدوري الإنكليزي.
وتقدم آرسنال في مناسبتين عبر شكودران موستافي «26» وألكسندر لاكازيت «68»، لكن مانشستر يونايتد عادل النتيجة مرتين عبر أنطوني مارسيال «30» وجيسي لينغارد «69».
وهبط آرسنال إلى المركز الخامس، رغم أنه رفع رصيده إلى 31 نقطة، فيما ارتفع رصيد مانشستر يونايتد إلى 23 نقطة في المركز الثامن.
بدأ مانشستر يونايتد المباراة بشكل جيد، وتمكن من تهديد مرمى آرسنال بتسديدة من راشفورد في مكان وقوف الحارس الألماني بيرند لينو، لكن الفريق الضيف سرعان ما بدأ يفرض سيطرته على وسط الملعب، دون أن يتمكن من تشكيل الخطورة المطلوبة على مرمى صاحب الضيافة.
وفي الدقيقة 26، رفع لوكاس توريرا ركلة ركنية تابعها غير المراقب موستافي برأسه في مكان وقوف الحارس الإسباني دافيد دي خيا، الذي فشل بغرابة في السيطرة عليها لتفلت من يديه، وتجتاز خط المرمى قبل أن يشتتها الإسباني الآخر أندير هيريرا. 
ونجح يونايتد في معادلة النتيجة بالدقيقة 30، عندما نفذ الأرجنتيني روخو ركلة حرة تصدى لها لينو قبل أن تصل إلى هيريرا الذي مررها بإتقان إلى المندفع مارسيال الذي وضعها قوية زاحفة في الشباك.
وتمكن آرسنال من استعادة تقدمه في الدقيقة 68، عندما فشل روخو في السيطرة على الكرة ليخطفها منه مخيتريان ويضعها أمام المرمى إلى البديل ألكسندر لاكازيت، وحاول روخو تعويض خطئه من خلال إبعاد الكرة لكنها اصطدمت بقدم المهاجم الفرنسي وأكملت مسيرها نحو المرمى.
وعادل يونايتد النتيجة بعد دقيقة واحدة، عندما استغل لينغارد تردد دفاع آرسنال ليضع الكرة بأناقة في الشباك.
وأهدر أرسنال مجموعة من الفرص الخطيرة، فأبعد دي خيا ببراعة محاولة أوباميانغ إثر تمريرة من سياد كولاسيناتش في الدقيقة 71، وبعدها بدقيقة عندما أطاح مخيتريان بالكرة فوق المرمى من مسافة قصيرة.
ودخل مروان فيلايني تشكيلة يونايتد بدلا من روخو، وسدد أوباميانغ كرة بعيدة تألق دي خيا في إبعادها، قبل أن يشرك مورينيو لاعبه الفرنسي بوغبا مكان لينغارد.
وألغى الحكم هدفا لآرسنال في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع بسبب تسلل صاحبه مخيتريان.
وفي لقاء آخر تعافى توتنهام بطريقة رائعة من هزيمته في الديربي أمام آرسنال، وفاز 3-1 على ضيفه ساوثهامبتون.
تأخر الفريق الضيف في الدقيقة التاسعة عندما أرسل كريستيان إريكسن تمريرة عرضية منخفضة داخل منطقة الجزاء حولها هاري كين بلمسة بسيطة في الشباك، ليرفع قائد إنكلترا رصيده إلى 9 أهداف في الدوري هذا الموسم.
وضاعف توتنهام الفارق في بداية الشوط الثاني عندما سقطت الكرة أمام لوكاس مورا الذي ارتدت إليه تسديدته الأولى من أحد اللاعبين، ليضعها في مرمى الحارس أليكس مكارثي.
وزادت مأساة ساوثهامبتون بعد ذلك بـ3 دقائق إذ خطف كيران تريبير الكرة من مات تارجت ومررها إلى كين الذي أرسل تمريرة عرضية إلى سون هيونغ-مين ليحرز هدفه الثاني في الدوري.
ولم يكن فريق المدرب ماوريسيو بوكيتينو الذي يملك 33 نقطة في المركز الثالث بحاجة إلى الوصول إلى قمة مستواه، ليحقق الفوز رغم اهتزاز شباكه في الوقت المحتسب بدل الضائع عبر تشارلي أوستن.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث