جريدة الشاهد اليومية

وولفرهامبتون أسقط تشيلسي وليفربول أفلت من فخ بيرنلي بثلاثية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_134_16777215_0___images_1-2018_S3(176).pngحقق فريق وولفرهامبتون مفاجأة كبيرة بالفوز على تشيلسي 2-1، ضمن مباريات الجولة 15 من الدوري الإنكليزي، على ملعب مولينكس.
وتمكن لوفتوس تشيك من إحراز هدف تشيلسي في الدقيقة 18، وتعادل وولفرهامبتون عن طريق خيمينيز في الدقيقة 59، وأحرز الثاني عن طريق يوتا في الدقيقة 63.
وبذلك يتوقف رصيد البلوز عند 31 نقطة في المركز الـ4 بجدول الترتيب، ويرتفع رصيد وولفرهامبتون إلى 19 نقطة في المركز الـ12.
أول خطورة في المباراة، كانت عن طريق تشيلسي في الدقيقة 6، بعد عرضية أرضية من كانتي إلى هازارد داخل منطقة الجزاء، الذي سددها بقوة، ولكن الحارس روي باتريسيو تمكن من الإمساك بها.
وحاول موراتا من مجهود فردي، بتسديدة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 12، ولكنها تذهب فوق العارضة، ويعود لوفتوس تشيك بتسديدة في الدقيقة 18 من خارج المنطقة، بعد تمريرة من هازارد، وتصطدم بالمدافع كوادي لتسكن شباك وولفرهامبتون، معلنًا عن هدف تشيلسي الأول.
وكاد «البلوز» يحرز الهدف الثاني من ضربة حرة مباشرة في الدقيقة 23، ولكن روي باتريسيو يتألق ويخرجها بنجاح، ليرد أصحاب الأرض في الدقيقة 27، بعرضية من الجانب الأيمن عن طريق فيناغري على رأس راؤول خيمينيز الذي يرسلها بعيدة عن المرمى.
وكان الشوط الثاني، شاهدا على أول فرصة خطيرة في الدقيقة 46، بعد تمريرة هازارد إلى تشيك، الذي أرسل عرضية أرضية يفشل موراتا في الوصول إليها، ليعود نفس المهاجم بضربة رأسية غريبة بعيدة عن المرمى في الدقيقة 48، بعد عرضية ازبيلكويتا.
وفي الدقيقة 55 يظهر ويليان بعد تمريرة طويلة رائعة من فابريغاس، الذي سيطر عليها، ولكنه يسددها بعيدة عن المرمى، وكان كانتي قريبا من إحراز الهدف الثاني، بتسديدة قوية في الدقيقة 57 من خارج منطقة الجزاء، ولكنها مرت بجانب القائم الأيمن.
وفي أول هجمة لأصحاب الأرض في الشوط الثاني، وبعد تمريرة من جيبس وايت، يتمكن راؤول خيمينيز من تسديدة الكرة بقوة في شباك تشيلسي، معلنًا عن التعادل لوولفرهامبتون في الدقيقة 59.
وينتفض وولفرهامبتون في الدقيقة 63، ليتمكن موتينيو من التمرير لدوهيرتي، الذي يقوم بعرضية إلى ديوغو يوتا، الذي يسكنها في شباك كيبا بنجاح، معلنًا عن تقدم أصحاب الأرض.
وحتى الدقيقة 78 لم يظهر تشيلسي، إلا في محاولة خطيرة من هازارد، بعد المرور من الجبهة اليسرى، وتسديدة كرة قوية فوق عارضة ريو باتريسيو، وكاد فابريغاس يحرز التعادل بتسديدة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 87، ولكنها تخرج فوق العارضة.
وفي لقاء آخر حقق ليفربول فوزًا صعبًا أمام بيرنلي، بثلاثة أهداف مقابل هدف.
افتتح جاك كورك أهداف المباراة لبيرنلي بالدقيقة 54، وتعادل جيمس ميلنر لليفربول في الدقيقة 62، قبل أن يسجل روبرتو فيرمينو الهدف الثاني بالدقيقة 69، واختتم شيردان شاكيري أهداف الريدز بالدقيقة 92.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث