جريدة الشاهد اليومية

القرد ... أكلها؟

أرسل إلى صديق طباعة PDF

تلقى»القرد إياه»، ضربات موجعة، أتته من كل حدب وصوب، وصارت فضيحته بجلاجل، واللي ما يشتري يتفرج على القرد الحاقد، الذي عرف حجمه الطبيعي، بعد أن عاث في الغابة فساداً، وتوهم بأنه أسد، يزأر متى ما شاء»!
«القرد اياه»، طرق الباب، فأتاه الجواب سريعاً، تبعها موجة استياء من أفعاله المشينة وأكاذيبه، فأصيب بصدمة هزته وهزت شجرته الخبيثة!
... القرد الآن «مقيد»، بعدما كان مفكوكاً، يسرح ويمرح بلا حسيب أو رقيب.
سيول الغضب... جرفت القرد، سرعت بنهايته؟
جحا •