جريدة الشاهد اليومية

محللون: انخفاض أسعار النفط بسبب استمرار تخمة المعروض في الأسواق

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_144_16777215_0___images_1-2018_E2(184).pngقال روس كيندي العضو المنتدب لمجموعة «كيو إتش آي» لخدمات الطاقة، «إن تراجع الأسعار جاء بوتيرة سريعة نظرا لاستمرار تخمة المعروض في الأسواق»، مشيرا إلى أن السعودية تسعى بقوة إلى خفض الصادرات، خاصة إلى السوق الأميركي للتأثير في مستوى المخزونات وتضييق الفجوة بين العرض والطلب.
وأشار كيندي إلى أن طفرة الإنتاج الصخري الأميركي تنمو بمعدلات متسارعة والإنتاج من دول خارج «أوبك» بشكل عام يعزز حالة تخمة المعروض، على الرغم من أن انخفاض الأسعار ليس في مصلحة المنتجين، خاصة الأميركيين والذين رغم جهودهم في خفض الكلفة ما زالوا يحتاجون إلى مستوى أسعار مرتفع للاستمرار في الاستثمار وإضافة إمدادات جديدة للسوق.
من جانبه، أوضح  ماركوس كروج كبير محللي شركة «إيه كنترول» لأبحاث النفط والغاز، أن اهتزاز أسواق المال كان له تأثير كبير في إضعاف أسعار النفط إلى جانب قوة الدولار، مشيرا إلى أن تخفيضات الإنتاج ستؤثر ايجابيا في السوق ربما في الربع الثاني مع تعافي الطلب من فترة ضعف الطلب الموسمي في الربع الأول.
وذكر كروج أن تحالف المنتجين سيشهد تطورات إيجابية في الفترة المقبلة بعد توسيع الشراكة بين «أوبك» والمستقلين، مضيفاً أن «حالة عدم اليقين في السوق تتطلب تحركات أوسع من قبل المنتجين خاصة السعودية وروسيا لمواجهة موجة جديدة من طوفان الإمدادات الأميركية».
من ناحيته، يقول  أندريه يانييف المحلل البلغاري ومختص شؤون الطاقة، «إن تداعيات الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين تلقي بظلال قوية على السوق وتعمق المخاوف على النمو الاقتصادي خاصة في العام المقبل».
ولفت يانييف الى أن إبطاء الإمدادات مطلوب في تلك المرحلة لتضييق الفجوة بين العرض والطلب خاصة أن ضعف الأسعار وإن كان إيجابيا للمستهلكين إلا أنه يضعف الاستثمارات الجديدة، خاصة أن السوق قد يواجه انكماشا بسبب النضوب الطبيعي للحقول وتوقعات انكماش الإنتاج الأميركي على المدى الطويل.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث