جريدة الشاهد اليومية

رونالدو منح يوفنتوس لقب كأس السوبر على حساب ميلان

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_63_16777215_0___images_1-2018_S3(199).png

توج يوفنتوس بلقب السوبر الإيطالي، عقب فوزه على ميلان «1-0»، في ملعب الجوهرة المشعة، بمدينة جدة السعودية.

وسجل كريستيانو رونالدو هدف المباراة الوحيد، في الدقيقة 61 بضربة رأسية، ليتوج البيانكونيري بطلًا لهذه المسابقة، للمرة الثامنة في تاريخه.
وبدأت المباراة فعليًا في الدقيقة 4، حيث اقترب دوجلاس كوستا من التسجيل، بعد عمل مميز من كانسيلو في الناحية اليمنى، وتمريرة إلى البرازيلي الذي سدد بالقدم اليسرى، بجوار القائم.
وانتظر ميلان حتى الدقيقة 12، ليطلق أولى تصويباته على مرمى يوفنتوس، عن طريق هاكان كالهانوجلو، إلا أن تسديدته ذهبت بعيدة عن المرمى.
وحصل المتألق كانسيلو
على الكرة خارج المنطقة، وتوغل إلى الداخل بالدقيقة 17، وسدد من الناحية اليمنى كرة قوية، مرت بمحاذاة القائم.
وأخطأ تشيزني، حارس يوفنتوس، في الإمساك بركلة ركنية لميلان، لتصل إلى كاستييخو على حدود المنطقة، حيث سدد فوق العارضة.
وسجل بليز ماتويدي هدفاً لصالح يوفنتوس، بالدقيقة 34، لكن حكم المباراة ألغاه، بداعي وجود حالة تسلل.
واستمرت محاولات السيدة العجوز، وكاد كريستيانو رونالدو يسجل هدفًا، بضربة مقصية، بعدما حصل على عرضية من أليكس ساندرو، وسددها لتخرج فوق العارضة، بالدقيقة 43.
وأهدر كالهانوجلو فرصة ذهبية، بالدقيقة 45، بعد تسديدة تصدى لها تشيزني على مرتين.
ومع انطلاقة الشوط الثاني، كاد كوتروني يسجل الهدف الأول لميلان، من قذيفة قوية بالدقيقة 47، ارتطمت بالعارضة.
وفي الدقيقة 58، راوغ رونالدو كالابريا، مدافع ميلان، وسدد الكرة من الناحية اليسرى، ليبعدها دوناروما ببسالة عن مرماه.
ورد هاكان سريعاً بتصويبة لميلان، من خارج المنطقة، مرت بجوار المرمى.
وسجل «الدون» هدف يوفنتوس الوحيد، في الدقيقة 61، بعد عرضية متقنة من بيانيتش على رأسه، لتمر الكرة من بين يدي دوناروما، وتسكن الشباك.
وألغى حكم المباراة هدفًا ثانيًا ليوفنتوس، سجله ديبالا بالدقيقة 68، لوجود حالة تسلل.
وأجرى غاتوزو تبديلًا مزدوجًا، بالدقيقة 70، بنزول هيغواين وبوريني، محل كاستييخو وباكيتا.
وشهدت الدقيقة 74 حالة طرد لفرانك كيسي، لاعب ميلان، بعد تدخل عنيف على قدم إيمري تشان، عاد بسببه حكم اللقاء لتقنية الفيديو، ومنح الإيفواري البطاقة الحمراء.
وأنقذ دوناروما مرماه من عرضية ساندرو، التي كادت تسكن الشباك، بالدقيقة 77.
وعاد حارس الروسونيري للتصدي من جديد، لتسديدة رونالدو في الدقيقة 91، لتنتهي المباراة بهدف وحيد لليوفي.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث