جريدة الشاهد اليومية

أثبتت فعاليتها في سرعة الإخلاء وإنقاذ الأرواح خاصه الخدج والأطفال

آلاء حسن: تطلق احدث منتجات شركة ميد سليد 15 الجاري في دار الشفاء

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_350_501_16777215_0___images_1-2018_2019-09-07_at_5_41_052_PM.jpgصرحت رئيس مجلس ادارة شركة ابيسكو المهندسة آلاء حسن انها بصدد اقامة معرض  في مستشفى دار الشفاء الدولي 15 الجاري لاطلاق احدث منتجات شركة ميد سليد الأميركية وهي الشركة الرائدة الأولى في الولايات المتحدة الأميركية وقارة أميركا الشمالية في مجال معدات الإخلاء في حالات الطوارئ وذلك نتج عن حصيلة جهود مضنية ومستمرة منذ عام 2004 لتفادى الخسائر في الأرواح والتي تنتج عن الحوادث والكوارث الطبيعية.
حيث عملت الشركة على تطوير وتحسين المعدات بأحدث الوسائل والتكنولوجيا العالمية لتصل بمنتجها الى الدرجة القصوى من الاستعداد والجهوزية والسرعة في حالات الطوارئ مما يؤدى الى الحفاظ على الأرواح وإنقاذ المصابين بسرعة وسهولة خارج نطاق وقوع الكارثة.
جدير بالذكر ان معدات الميد سليد متوافرة في شتى المستشفيات العالمية والمراكز الطبية المعروفة عالميا واثبتت جدارتها بالفور بلقب الأفضل عالميا من حيث فعاليتها وسرعتها في الإخلاء وإنقاذ الأرواح، حيث ان معدات الميد سليد تحوي مجموعة كبيرة من المنتجات لكافة الأعمار والحالات التي يلزم إخلاؤها وإنقاذها في كافة المجالات مثل إخلاء المرضى من المستشفيات والمصانع ومواقع البترول والمباني العالية وكذلك اي شخص غير قادر على الحركة السريعة للهروب من مكان وقوع الكارثة ويستخدمها ايضا رجال الإطفاء ورجال الدفاع المدني بحرا وبراً لحالات الانقاذ القصوى، حيث تخدم معدات الميد سليد جميع الأعمار والأحجام بداية  من الخدج والأطفال بإخلاء مجموعات من الخدج و الرضع و الاطفال دفعة واحدة مع توفير المعدات و مكان استقبال آمن لهم مع اجهزتهم في مكان التجمع لحين نقلهم الي مكان آمن
وحتى مرضي السمنة والحوامل وكبار السن ومرضى وحدات العناية المركزة وجميع العاملين في المواقع المعرضة لأى نوع من أنواع الكوارث.
وبالتجربة والتدريب بدأت قوات الطوارئ الطبية والدفاع المدني في مختلف القطاعات والمستشفيات بالنصح بتجهيز المباني المختلفة بمعدات ميد سليد الازمة لإخلاء الماكن ورفع مستوى الوعي والجهوزية تحسبا لأى طارئ والحفاظ على الأرواح.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث