جريدة الشاهد اليومية

عبدالرضا قمبر

عبدالرضا قمبر

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

الكلـب المسعـور

الخميس, 09 فبراير 2017

هذا الاسم الذي أطلقه «ترامب» على وزير الدفاع الجديد الذي اختاره من ضمن الفريق الذي يعمل معه في البيت الأبيض وهو الجنرال جيمس ماتيس، يقول ترامب انه لم يجد أفضل من هذا الرجل ، فهو الأقرب والأشبه للجنرال جورج باتون القائد العسكري البارز في الحرب العالمية الثانية ، ما يعني أن هذا الاختيار رسالة مباشرة إلى بقية العالم، فهو من المعارضين لسياسة أوباما لملفات الشرق الأوسط وتحديداً الملف الإيراني، ويعتبر ايران الأكثر تهديداً للاستقرار والسلم في المنطقة، وترعى الإرهاب وتتدخل عسكرياً في أمن الخليج!
ويرى «ترامب»  أن هذا «الكلب المسعور» ينسجم تماماً مع الفكر والآراء والتصريحات التي أعلن عنها فترة الانتخابات والتي تعهد فيها بأنه سيمزق الإتفاق النووي الإيراني ، كما أعلنت صحيفة «فاينانشل تايمز» أن فريق الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب سيفرض عقوبات جديدة ومنفصلة على إيران.
وزير الدفاع الأميركي الجديد جيمس باتيس «الكلب المسعور»، كما يلقبه ترامب فرض على دول الخليج نظاماً صاروخياً مشتركاً للتصدي لأي تهديد إيراني محتمل على أن تتحمل دول الخليج كافة التكاليف!
صرح «الكلب المسعور» السيناريو المحتمل خلال الفترة القادمة للمنطقة، وتعمد جيمس باتيس أكثر من مرة خلال جلسات التصديق على تعيينه أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الأميركي وركز حديثه عن حماية الدول الخليجية من أية اعتداءات إيرانية رغم أن الأسئلة التي كانت موجهة له تركزت في معظمها على «إسرائيل»، وقال إن شبكة الدفاع الصاروخي ستتحمل دول الخليج تكاليفها!
دائما نحن نتحمل دفع فواتير تلك المهاترات والصراع «الأميركي الإسرائيلي - الإيراني» بحجة حماية مصالحنا ودولنا !
لا ننسى أن ترامب وأثناء حملته الانتخابية كان يدعي ويقول إن دول الخليج هي دول ممولة للارهاب وعليها أن تدفع لأميركا ثمن حمايتها وتحريرها من صدام، وبعد دخوله البيت الأبيض مع «الكلب المسعور» وزير الدفاع الأميركي، أخذت تصريحاته تتجه نحو حمايتنا وإعطائنا الصواريخ للدفاع عن دولنا .. والتي سندفع ثمنها مسبقاً !
يبدو أن ترامب لا يريد محاربة الإرهاب ضد «داعش» لأنها ليست من ضمن المصالح الأميركية في المنطقة، وأنه يريد إقحام دول الخليج في لعبة الحروب والنار، وهناك اتصالات سرية من قيادات عربية وترتيبات للدفع نحو إشعال المنطقة لتصفية الحسابات ، وهذا ما لا ترغب فيه الشعوب المسالمة الخليجية والتي ستكون ضحية المهاترات والحروب، لترضية «الكلب المسعور» ورئيســه!
والله المستعان.
 

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث