جريدة الشاهد اليومية

خالد الحمد

خالد الحمد

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

تشريف سيدي صاحب السمو لحضور نهائي كأسه

الثلاثاء, 21 فبراير 2017

سيدي صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح تاريخ وعنوان كبير لنهضة الكويت وطموحها نحو المجد منذ نحو سبعة عقود ومنذ أن نشأ سموه في ظلال سجايا آبائه وأجداده على حب الكويت وقيمها ومثلها ورعاية شعبها وهو يكرس حياته ونهجه في خدمة الإنسان وهو المواطن والإنسان الكبير وهو المجتمع كانت الرياضة من أبرز مسارات اهتمام صاحب السمو حيث تم تأسيس البيئة التحتية والعينية والجمالية للتعبير عن الرياضة ومختلف الانشطة التعبيرية الرياضية في جانب منها قد تبدو منافسة بين جانبين بين شخصين بين فريقين أو بين ناديين رياضيين وغير ذلك لكن الجانب الاخر من الرياضة انها لغة عالمية ووطنية نبض الوقت فهي لغة عالمية من حيث انها توحد الشعوب حيث تعجز الاديان والطوائف والمذاهب والصراعات عن توحيد الإنسانية وهي لغة وطنية لانها تجاوز الانتماء الاداري والقبلي للمجتمع وتوحد الجميع في لحظة واعية اذا الرياضة ليست مجرد منافسات وانما قيمتها السياسية تكمن في انها تضيف بعداً خاصاً للمجتمع والشعب.
ونحن بصدد الاحتفالات بالعيد الوطني وعيد التحرير تأتي المباراة النهائية على كأس حضرة صاحب السمو كتأكيد من سموه على بث الروح الوطنية للقاء الرياضي الاول من جهة وتأكيد منه حفظه الله ورعاه على أهمية البعد الذي تضيفه هذه اللقاءات لكويت الإنسان المجتمع والشعب هذا هو المغزى الكبير لقائد كبير الرياضيين في الكويت.
ان تشريف صاحب السمو بالحضور فيه الكثير من المعاني الابوية والوطنية العالية والاتحاد الرياضي الكويتي لكرة القدم يستشعر قيمة العلاقة بين صاحب السمو الوالد الكبير والإنسان وبين ابنائه الرياضيين الذين لطالما تحدثوا عن رعاية سموه وها هو في نهائي كأسه يشرفهم بالرعاية والحضور لتأكيد الصلة بمغزى الحدث الكبير للكويت.
حفظك الله يا سيدي ورعاك لقيادة مركب الكويت.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث