جريدة الشاهد اليومية

علي البصيري

علي البصيري

حسبة مغلوطة

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

ندوب على وجه الحياة

السبت, 06 يناير 2018

الرياضة وما فيها من معان إنسانية تدعو إلى السلام وهي أداة توصل المشاعر الإنسانية الجميلة التي تدعو إلى المحبة و الصداقة والسلام وهذا ما جبلت عليه دورات الخليج العربي والتي انطلقت من الكويت فكرا و لعبا بدورة الصداقة والسلام التي مازالت تقام بين الاخوة في الخليج العربي بشكل جميل وقد لا يخلو الأمر من بعض أخطاء التنظيم وهذا له أسبابه, وقد شهدنا مباريات متعددة وبطولات متفرقة بين فرق دولية وعربية وكان آخر ما تابعت البطولة العربية الـ27 للأندية لكرة القدم التي احتضنتها جمهورية مصر العربية بعد توقف البطولة بنهاية موسم 2012 - 2013 وبغياب واضح لفرق عربية وشابها الكثير من الأخطاء التحكيمية رافقها فشل تنظيمي أسفر عن  التأخر بتحديد الملاعب التي تحتضن حفل الافتتاح ومباريات البطولة وتغيير مقر إقامات الفرق وغيرها من الأخطاء التنظيمية التي عكرت صفو البطولة وتسببت بالشحن النفسي إضافة إلى أن قرعة نصف النهائي التي كانت مصدراً للاحتجاج في مباراة بين الفيصلي الأردني والأهلي المصري وسبق  للفريقين أن تواجها بالدور الأول ومن المعيب أن تنقلب مباراة رياضية  إلى اعتداء على الحكام وتحميلهم مسؤولية الخسارة لتنتهي أحداث المباراة النهائية بين الترجي والفيصلي تتويجا للفشل التنظيمي الذي ولد هذا السخط العام  وتحولت الملاعب والمدرجات بسببه وما رافقه خلال البطولة من مشاحنات غير رياضية بأخلاق لا رياضية البتة  إلى ساحة معركة بين المشجعين من جانب ومن الحكام واللاعبين من جانب آخر.
كان يجب أن يتم تدارك هذه الأشياء بشكل جيد حتى لا تبقى شاهدا على أن العرب اتفقوا على الا يتفقوا .. حتى في الرياضة التي يفترض بأن تسود الأخلاق الرياضية فيها فهل ما تم وجرى من الأخلاق ؟ وهذا الكم من العنف اللفظي و الجسدي لمباريات البطولة العربية وبين فرق الدول الشقيقة ؟ وبصدق ما تم ينم عن عيب أخلاقي عظيم  موجود بين أوساط الشباب العربي و انعكس على الأخلاق الرياضية التي ما عادت موجودة.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث