جريدة الشاهد اليومية

الأحد, 11 فبراير 2018

التشكيلية سكينة الكوت لك الشكر

عندما تتجمع الطاقات وتتوحد الجهود وتسير الغايات في مصب المصلحة الوطنية تشرق الدنيا وتزهر الأزاهير للطيور المغردة في حب الوطن لتنشد اجمل لحن للحب والوفاء والعطاء هكذا هم أبناء الكويت الأوفياء يتغلبون على الأنانية وحب الذات ويكونون خير سفراء لكويتهم الحبيبة، والفنانة التشكيلية سكينة الكوت لبنة أساسية في صرح الفن والولاء المنقطع النظير وقد لا أبالغ إن منحتها سفيرة الفن التشكيلي الكويتي للعالم الخارجي، فهي تستعد هذه الأيام لإقامة معرضها التشكيلي المشرف بإذن الله في قاعة صلاح طاهر بدار الأوبرا، وابتداء من 13 فبراير سيكون معرضها الذي ينتهي يوم 20 من الشهر، ليكون هذا العطاء الفني الصادق ومضة براقة ولمسة وفاء تتواكب مع احتفالات الكويت بأعيادها الوطنية المجيدة ومن أجل الكويت الغالية أناشد كل كويتي يتواجد في القاهرة خلال هذه الفترة أن يقفوا بجانب الفنانة التشكيلية سكينة الكوت ليس فقط لأنها فنانة مجتهدة طموحة محبة لوطنها واهلها بل لأنها مصممة وبكل إصرار وقوة على إعطاء العالم صورة بهية عن النشاط الفني والثقافي والاجتماعي عن وطنها الكويت. هكذا هم أبناء الكويت المخلصين الغيارى على سمعة وطنهم ومواطنيهم، ناكرين في ذاتهم خصلة الأنانية والغرور ونزعة الشيطان الذي يضر ولا ينفع.
اختي الفنانة سكينة الكويت تشرفنا وبكل جدارة فهي خير سفيرة لأجمل وطن وتستحق الشكر منا جميعا دون استثناء.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث