جريدة الشاهد اليومية

الخميس, 22 فبراير 2018

«نعلل بالدواء إذا مرضنا ... وهل يشفي من الموت الدواء؟؟» «2-2»

أما صاحب بيت الشعر عنوان الموضوع فهو ابن نباته السعدي واسمه: عبدالعزيز بن عمر بن نباته بن الحجاج بن مطر، من بني سعد بن تميم، من شعراء الدولة العباسية، ولد في بغداد عام 327هـ، وكان الخليفة: الراضي بالله أبو العباس محمد بن جعفر المقتدر «322 - 327هـ»، تعلم ابن نباته على يد علماء بغداد وكان ذكياً فطناً فقال الشعر وأجاده وسار ذكره حتى أصبح من كبار شعراء عصره، ذكره قاضي القضاة ابن خلكان فقال: كان شاعراً مجيداً، جمع بين حسن السبك وجودة المعنى، طاف البلاد ومدح الملوك والوزراء والرؤساء، وله في سيف الدولة غر القصائد ونخب المدائح. قال محمد بن وشاح بن عبدالله، سمعت أبا نصر ابن نباته يقول: كنت يوماً قائلاً في دهليزي، فدق علي الباب، فقلت: من؟ قال: رجل من أهل المشرق، فقلت: ما حاجتك؟ فقال: أنت القائل:
ومن لم يمت بالسيف مات بغيره
تنوعت الأسباب والموت واحد
فقلت: نعم، فقال: أدويه عنك؟ قلت: نعم، فمضى فلما كان آخر النهار، دق علي الباب مرة ثانية، فقلت: من؟ قال: رجل من أهل تاهرت من الغرب، قلت: ما حاجتك؟ فقال: أنت القائل:
ومن لم يمت بالسيف مات بغيره
تنوعت الأسباب والموت واحد
قلت: نعم أنا القائل، فقال: أدويه عنك؟ قلت: نعم، «انتهى» تأملوا كيف وصل بيت شعر ابن نباته هذا إلى الشرق  والغرب لتعرفوا منزلته بين شعراء عصره، فلم يصف الموت شاعر مثل وصفه هذا على الإطلاق، وهو ضمن أبيات يقول فيها، رحمه الله تعالى:
أرى المرء فيما يبتغيه كأنما
مداولة الأيام فيه مبارد
ويضطرم الجمعان والنقع ثائر
فيسلم مقدام ويهلك خامد
فمن لم يمت بالسيف مات بغيره
تنوعت الأسباب والموت واحد
فصبرا على ريب الزمان فإنه
لكم خلقت أهواله والشدائد
ومن أبيات ابن نباته السائرة أيضا قوله:
متع لحاظك من خل تودعه
فما أخالك بعد اليوم بالوادي
وقد تمثل ابن نباته في بيته هذا حين وفاته، ذكر محمد بن علي بن نصر البغدادي أنه زار ابن نباته الشاعر في اليوم الذي توفي فيه، فأنشده هذا البيت وودعه وانصرف، «يقول» أخبرت وأنا في الطريق أنه توفي، توفي هذا الشاعر يوم الأحد، بعد طلوع الشمس، ثالث شوال سنة خمس وأربعمائة للهجرة في بغداد، ودفن قبل الظهر في مقبرة الخيزران، وكان الخليفة أمير المؤمنين القادر بالله أبو العباس أحمد بن إسحاق بن المقتدر «381 -422 هـ».
أكتفي بهذا القدر
دمتم سالمين، في أمان الله.

مشعل السعيد

مشعل السعيد

كلمات لا تنسى

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث