جريدة الشاهد اليومية

الثلاثاء, 03 أبريل 2018

وزارة الصحة ... من لا يشكر الناس لا يشكر الله

ما كنت أخال نفسي أكتب هذه الكلمات عن طبيب، فليست هذه أول مرة أدخل إلى طبيب بمن في ذلك طبيب الأسنان، بل سبق لي أن دخلت على أطباء كثر وهذا شيء طبيعي بالنسبة لنا كبشر نعيى ونمرض وتعترينا التغيرات من لحظة إلى أخرى، كذلك أود من جميع القراء ألا يظنوا أني أسوّق لدعاية طبية فأنا لا أعمل في شركة تجهيزات ومعدات طبية فنطاق عملي هو في إدارة الأعمال الاقتصادية والمصرفية منذ عقود من الزمن. إنني بكل نزاهة وتجرد اخترت أول طبيب بحياتي لأكتب عنه هذا الثناء وهو الدكتور جمال بوجبارة لأنني مقتنع بضرورة الكتابة عنه. كما نعلم جميعا كافة الأطباء يعتنون بمرضاهم لكن حتماً ليس مستوى العناية موحد فبعض الأطباء يستقبلك واجم الوجه عاقد الحاجبين متجهم الهيئة ولكن الدكتور جمال بوجبارة يستقبلك بابتسامة ومرح وتشعر أنك ضيف عند رجل كريم يسعى لإسعاد ضيفه بكل ما أوتي من كرم.
والدكتور جمال بو جبارة يستقبلك مرحباً متهلل الوجه ويستمع بلباقة منقطعة النظير لحالتك ويتفاعل معك كما لو كان هو المريض، حيث يبذل الجهد في الاستماع لحالتك ويشرح لك الحالة المرضية بدقة متناهية وبعد ذلك يحدد لك خيارات العلاج ومستوى كل علاج ومراحله الزمنية حتى يخرج المريض مثقفاً بحالته المرضية وتطوراتها الصحية في مجالات زمنية ثلاثة وهي مجال المدى القريب ومجال المدى الأوسط ومجال المدى البعيد. عدا عن ذلك الدكتور جمال بوجبارة دقيق وملتزم في مواعيده وهو يمنح مريضه الوقت الكافي للعلاج بهذه المواعيد، و تشعر أنك أمام طبيب من أطباء التاريخ المشرف لهذه الأمة، غير ذلك استخدامه سلس ومفعم بالاتقان والاحتراف الذكي للتقنيات الطبية المستخدمة في العلاج لأن الخطأ الطبي قد يتمخض عن خطأ بالتشخيص والعلاج نحن جميعا نخشى أطباء الأسنان لأن المعدات الطبية الخاصة بالأسنان تشبه أدوات التعذيب في محاكم التفتيش الاسبانية للموريسكيين حقيقة.
الدكتور جمال بوجبارة يعالجك بتقنية طب الاسنان ويترافق علاجه باهتمام مطلق وسلس لمعدات العلاج ولا تشعر بأي ألم وخوف.
ويتكلل كل ذلك بانجاز العلاج في زمن قياسي وخاصة في حالات يتألف فيها العلاج من مراحل زمنية، وحالما تنتهي من العلاج تشعر بأن هذا الطبيب الانسان يودعك ليس كمريض بل كإنسان.
بارك الله بالدكتور جمال بوجبارة وبأمثاله، وبارك بوزارة الصحة.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث