جريدة الشاهد اليومية

الخميس, 17 مايو 2018

مبارك عليكم الشهر

بداية، يطيب لي أن اتقدم إلى حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وسمو ولي عهده الأمين رمز التواضع الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، وإلى عموم أبناء الشعب الكويتي بالتهاني والتبريكات بمناسبة حلول شهر رمضان، شهر الخير والتسامح والسلام، الشهر الذي انزل الله تعالى فيه القرآن، وخصه بليلة هي بألف شهر.
كما أتقدم بالتهنئة الصادقة الى كل المسلمين في البلاد العربية والإسلامية وفي كل بلدان العالم، سائلاً العلي القدير أن يتقبل الطاعات، وأن يكون هذا الشهر الفضيل بشارة خير بالسلام الذي تحلم به كل الشعوب، وأن تزول هذه الغمة التي اثقلت أجواء الأمة، وأن يبدأ عهد جديد يرفرف عليه التآخير والتلاحم بين شعوب العالم أجمع.
هذا الشهر العظيم فرصة طيبة لتطهير القلوب من أدران الخلافات والقطيعة، فهو شهر التواصل والأرحام، تتصافى فيه النفوس، وتمتلئ البيوت بالبهجة، وتعمر مساجد الله بالركّع السجود، هو شهر القرآن والتوبة والغفران، شهر المحبة والتسامح وغفران الزلات للأحبة والأهل والأصدقاء وعموم الناس.
جعلنا الله تعالى وإياكم من عتقاء شهر رمضان، ووفقنا جميعاً لخدمة بلادنا وازدهارها، وأسأله تعالى أن يديم على بلادنا وبلاد العرب والمسلمين نعمة الأمن والأمان والسلام، وأن يجنب الكويت وأهلها كل مكروه، وأن يحفظ أميرنا وولي عهده، ويمدهما بالصحة والعافية.
بارك الله لنا جميعاً هذا الشهر الفضيل، وتقبل طاعاتنا، ووفقنا لما فيه خير البلاد والعباد.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث