جريدة الشاهد اليومية

السبت, 06 يوليو 2019

فما منك الشباب ولست منه إذا سألتك لحيتك الخضابا

صدق هذا الشاعر فإذا احتاجت لحيتك للخضاب وهو الصبغ فودع شبابك، وتجهز للرحيل، فما بعد الشيب إلا مفارقة الدنيا، ولله در أبي العتاهية حيث يقول:
بكيت على الشباب بدمع عيني
فلم يغن البكاء ولا النحيب
عريت من الشباب وكنت غضا
كما يعرى من الورق القضيب
فيا اسفي بكيت على شباب
نعاه الشيب والرأس الخضيب
فياليت الشباب يعود يوما
لأخبره بما فعل المشيب
اما شاعرنا فيقول: مادامت لحيتك تريد الخضاب فقد ودعك شبابك لست منه وليس منك ثم يقول:
وما يرجو الكبير من الغواني
إذا ذهبت شبيبته وشابا
وكان الحجاج يردد هذين البيتين ويقول:
فضحنا هذا الشاعر مع النساء، والشاعر هو: يزيد بن الحكم بن أبي العاص الثقفي، شاعر من شعراء الدولة الأموية وشريف من أشراف ثقيف، ولاه الحجاج بن يوسف ولاية ثم غضب عليه وعزله لأنه كان كثير الاعتزاز بنفسه، فهجا الحجاج وطلبه فهرب الى سليمان بن عبدالملك وكان ولي عهد أخيه الوليد، ومدح سليمان وأخبره بقصته فقال له سليمان: كم كان جعل لك الحجاج في ولايتك؟ قال: عشرين ألفا،  قال : هي لك مادمت حيا، ومن جميل أشعار يزيد بن الحكم وصيته لابنه بدر:
دم للخليل بوده
لاخير ود لايدوم
واعرف لجارك حقه
فالحق يعرفه الكريم
واعلم بأن الضيف يوما
سوف يحمد أو يدوم
ولقد يكون لك الغريب
أخا ويقطعك الحميم
والناس مبتنيان
محمود البناية أو ذميم
إن الأمور دقيقها
مما يهيج له العظيم
والبغي يصرع أهله
والظلم مرتعه وخيم
ويعد يزيد من الشعراء الحكماء وجده لأبيه عثمان بن ابي العاص من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم كما أن جده لأمه الصحابي الزبرقان بن بدر التميمي، فكان أبي النفس شريفا وهو القائل الأبيات الحكيمة التي يقول فيها:
شربت الصبا والجهل بالحلم والتقى
وراجعت عقلي والحليم يراجع
أبى الشيب والإسلام أن اتبع الهوى
وفي الشيب والإسلام للمرء وازع
وقال يفتخر بنسبه:
ومن يك سائلا عني فإني
أنا ابن الصيد من سلفي ثقيف
وفي وسط البطاح محل بيتي
محل الليث من وسط الغريف
وفي كعب ومن كالحي كعب
حللت ذؤابة الجبل المنيف
حويت فخارها غورا ومجدا
وذلك منتهى شرف الشريف
نماني كل أصيد لا ضعيف
بحمل المعضلات ولا عنيف
توفي يزيد بن الحكم سنة مئة وعشر من الهجرة في خلافة هشام بن عبدالملك بن مروان ودمتم سالمين.

مشعل السعيد

مشعل السعيد

كلمات لا تنسى

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث